Please click on one of the flags to reset Reading-Direction if you consider the current setting invalid

الخصيان والمترجمة

Views  142
Rating  0

 يوسف كاظم جغيل الشمري
12/01/2019 06:35:46
تصفح هذه الورقة الالكترونية بتقنية Media To Flash Paper
مرت الدولة العربية الاسلامية بادوار تاريخية متعددة خضعت خلالها الى مبدأ التاثير والتأثر، سواء أكان هذا التاثير مرتبطا بالماضي او بالمجتمعات المعاصرة التي كانت على احتكاك مباشر عن طريق الفتوحات الاسلامية، او عن طريق التبادل التجاري، وموضوع البحث واحدا من المواضيع ذات العلاقة بموضوع التاثير والتاثر المذكور، والمجتمعات الاسلامية لا تختلف كثيرا عن المجتمعات الاخرى من ناحية الامراض الاجتماعية التي لا يكاد يخلو منها مجتمع من المجتمعات مهما كانت طرق الوقاية، ولكن هناك تباين بين مجتمع وآخر، وموضوع البحث تناول ظواهر اجتماعية مرضية لا ندعي انها كانت متفشية الى حد كبير بحيث غيّر من طبيعة المجتمع الاسلامي، ولكن تناولناه من مبدأ اثبات وجود مثل هذه المظاهر السلبية.
ولا بد من الاشارة هنا الى اهمية الموضوع، والذي يمكن وصفه بانه من المواضيع المسكوت عنها، ولا ندعي تماما بان هذا الموضوع لم يكتب به احد من قبل، ولكن على الاقل يمكن القول بانه ان كتب عنه فان الكتابات التي تناولته قد اشارت اليه ضمنا باشارات طفيفة وقليلة.
تم تقسيم البحث الى مقدمة وثلاثة فصول واستنتاجات وقائمة بثبت المصادر، كان عنوان الفصل الاول هو: الخصاء دراسة تاريخية وتناولنا فيه الخصاء في اللغة والاصطلاح، معرجين على نبذة تاريخية لهذه الظاهرة، والطرق التي تتم فيها العملية، مع اعطاء مقارنة بين الانسان المخصي والحيوان المخصي اذ ان الانعكاس سلبيا على الانسان في الوقت الذي تنعكس ايجابيا على الحيوان.
اما الفصل الثاني فقد وسمناه بعنوان: الاوضاع السياسية والاجتماعية والفكرية للخصيان في المجتمعات الاسلامية، تناولنا فيه اثر الخصيان السياسي والاجتماعي والفكري في المجتمعات الاسلامية، آخذين بنظر الاعتبار التدرج التاريخي للحوادث المتعلقة بهم.
اما الفصل الثالث فقد ثبتناه بعنوان: الاوضاع السياسية والاجتماعية للمترجلة في المجتمعات الإسلامية، تناولنا فيه اللفظ اللغوي والاصطلاحي للمترجلة، وانواع الترجل الاختياري والاضطراري، او المسموح به (الجائز) والسلبي (المحرم)، متطرقين لنصوص تاريخية عديدة بهذا المجال، واشرنا الى موضوع الغلامية لما له من عوامل مشتركة بنسبة كبيرة مع المترجلة، كما اننا لم نغفل موقف الشرع من هذه الظاهرة، وموقف المجتمع الراصد والنابذ لها.


  • وصف الــ Tags لهذا الموضوع
  • المترجلة ، الخصي ، الدولة الاسلامية ،