انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

ازدهار القاهرة في العصر الايوبي

الكلية كلية الاداب     القسم قسم الآثار     المرحلة 4
أستاذ المادة ضياء نعمة محمد العبيرة       14/03/2019 18:18:48
أزدها القاهرة وفنونها في العصر الايوبي
على الرغم من قصر حكم الايوبيين لمصر والتي دامت حوالي ثمانين عاما , لم يترك احد من حكامها مثل ماخلفه صلاح الدين من اثار لاتزال باقية حتى اليوم , وكانت القاهرة قد وصلت بفن العمارة الدينية والمدنية والعسكرية الى اقصى درجات الرقي .
أما العمائر الدينية فقد شيد عدد كبير من المدارس والمعاهد , وكان ادخال المدارس الى مصر على يد صلاح الدين قد احدثت تحولا في شيئين هامين هما الثقافة والعمارة , فقد وفد الى مدارس القاهرة عدد كبير من الطلبة الاجانب الذين قدموا من فارس والهند والاندلس ولم تخل مجالس صلاح الدين من مناقشات الدين والتشريع والقانون فقد قال عنه الحكيم عبد اللطيف البغدادي ( ان المقرب منه يستطيع ان يشعر بحبه ذلك الحب الممزوج بالهيبة كان مثقفا وديعا ونبيلا في افكاره ... رأيته يحوط العلماء الذين يبحثون في فنون العلوم وكان يصغي اليهم منشرحا كلما جاذبهم الحديث ) .
وقد كانت هذه المدارس في الواقع فتحا جديدا في العمارة القاهرية أذ نشأ في هذا العصر طراز جديد في العمارة الايوبية وهو طراز يقوم على وجود مربع صغير في الوسط يحيط به في البداية ايوانان فقط ثم تطور الى اربعة اواوين متعامدة وهو نظام ظهر في سوريا ونقله صلاح الدين الى مصر وكان نقطة هامة في شكل تخطيط المساجد بعد ذلك .
التطور الثاني الذي حصل في عمارة الايوبيين هو بناء الاستحكامات والقلاع والاسوار ذات الابراج المستديرة , فقد امر صلاح الدين ببناء سور يحيط بالقاهرة ومصر ( القطائع والعسكر والفسطاط ) شيد قلعة الجبل , للدفاع عن القاهرة .
وكان يرى ان تحصين مصر والقاهرة كلا على حدى يحتاج الى جند كثيرة يحميها , لذا اتخذ قرار بتسويرها بسور واحد يحيط بها وبناء قلعة في الوسط على جبل المقطم .
كما شهدت القاهرة في هذه الفترة تفاصيل معمارية هامة تعتبر اساسا نسج على منوالها في كثير من الاثار التي اعقبتها .
ويتبين من تخطيط قلعة الجبل انها لم تكن حصنا فحسب فقد اتصلت بهذا الحصن مدينة ملكية صغيرة كانت تضم القصور والميادين والبساتين ودواوين الحكومة والدور الفخمة والاسواق والحمامات .
وقد اشار المؤرخ عبد اللطيف البغدادي عند وصفه للقاهرة على عهد الايوبيين الى نشاط حركة العمران نشاطا كبيرا ومنتظما والى العناية الفائقة ببناء الحمامات التي كانت فسيحة وكانت تحتوي على عدة احواض وكان في وسط كل منها بركة مرخمة وعليها اعمدة وقبة .
وكانت البيمارستانات منتشرة ومنتظمة تنظيما دقيقا بحيث كان المرضى يلقون رعاية تامة داخلها وخارجها .
وقد اهتم الايوبيون بالربع والوكالات وعتنوا بها عناية كبيرة بسبب التبادل التجاري الكبير بين المسلمين والاوربيين , وكان لهذا التبادل التجاري اثره في تطوير الصناعات والفنون في الشرق والغرب .
والى جانب العمارة فقد ازدهرت الفنون في العصر الايوبي وظلت الاساليب الفاطمية متبعة في كثير من الصناعات وخاصة في اوائل ذالك العصر.
وقد امتاز العصر الايوبي باستخدام الخط النسخي في النقوش الحجرية والخشبية , وازدهرت كذالك صناعة التحف المعدنية وصناعة العاج والخزف والمنسوجات .


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .