انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

التحف المعدنية في فجر الاسلام والعصر الاموي

الكلية كلية الاداب     القسم قسم الآثار     المرحلة 3
أستاذ المادة ضياء نعمة محمد العبيرة       05/11/2018 18:44:08
عرف الانسان المعادن في العصور القديمة واستخرجها من باطن الارض وعرف طريقة استخلاصها مما علق بها من شوائب , ثم اهتدى الى تكوين معادن جديدة من المعادن التي وجدها في الطبيعة فسبك البرونز من النحاس الاحمر والزنك , وسبك الفولاذ من الحديد المخلوط ببعض المواد .
ومن هذه المواد صنع الانسان أدواته المعدنية المختلفة .
وقد عرف العرب قبل الاسلام مختلف انواع المعادن كالنحاس والبرونز والذهب والفضة والحديد فصنعوا منها حليا واواني واسلحة مختلفة , واشتهرت اليمن في انتاج الصناعات المعدنية ومنها الاسلحة , فكانت تصدر السيوف والخناجر وادوات الحرب والصحائف المعدنية المصقولة , كما اشتهرت بصناعة نوع خاص من الدروع يقال لها الدروع السلوقية .
وقد اكدت التنقيبات الاثرية أن بلاد عمان كانت تختزن مادة النحاس وان قسما من هذه المادة كانت تصدر الى بلاد وادي الرافدين , وكشفت كذلك عن مدن اخرى عرفت بصهر النحاس وتعدينه ووجدت بعض الادوات التي استعملها العرب في استخراج الذهب وتنقيته وهي اشارات تؤكد ان الناس كانوا يتعاملون بهذه الصناعات .
وورث العرب فيما ورثوا عن الاجيال السابقة , هذه الصناعة وساروا بها قدما في العصر الاسلامي في تطويرها على وفق ما يحتاجون اليه .


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .