انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

صور الوحي

الكلية كلية العلوم الاسلامية     القسم قسم علوم القرآن     المرحلة 1
أستاذ المادة عامر عمران علوان الخفاجي       19/10/2017 12:41:38
صور الوحي
قال تعالى: ژ ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ?? ? ? ? ژ [الشورى: 51].
صرحت هذه الآية الكريمة بأنه لا ينبغي لبشر ان يكلم ربه إلا عن طريق الصور الثلاث وهي.
الأولى: الرؤيا الصادقة عن طريق الوحي وهو الالهام والقذف في القلب أو المنام كما أوحى إلى النبي إبراهيم ? في ذبح ولده, فكان لا يرى الرؤيا الا جاءت مثل فلق الصبح.
قال تعالى: ژ ? ? ? ? ? ? ? ژ [الصافات: 102 ].
فدل على ان الوحي يأتيهم مناماً كما يأتيهم يقظه, وكذلك اوحى إلى داود الزبور في صدره.
الثانية: تكليم الله النبي من وراء حجاب كما نادى الله موسى ? من وراء الشجرة فسمع نداءه قال تعالى: ژ ? چ چ چژ [النساء: 164].
الثالثة: ان يرسل رسولاً فيوحي بأذنه ما يشاء, أي يرسل الله من ملائكته رسولاً, إما جبرائيل أو غيره, فيوحي ذلك الرسول المرسل إليه ما يشاء من ربه ان يوحيه إليه من امر او نهي, وغير ذلك من الرسالة والوحي.
ويعد هذا النوع من أشهر وأكثر انواع الوحي اذ كان نزول القرآن العظيم بواسطة هذا الملك.
ولقد كان نزول القرآن العظيم بواسطة هذا الوحي قال تعالى: ژگ گ گ ? ? ? ? ? ? ? ? ں ں ? ? ? ? ? ? ژ [الشعراء: 192 – 195]. ثم ان ملك الوحي يهبط هو الأخر على اساليب شتى( ). فتارة يظهر للرسول في صورته الحقيقة الملكية, وتارة يظهر في صورة انسان يراه الحاضرون ويستمعون إليه, وتارة يهبط على الرسول خفية فلا يرى, لكن يظهر أثر التغيير والانفعال على صاحب الرسالة, فيغيب غيبة كأنها غشية أو اغماء وما هي في شيء من الغشية والأغماء, ان هي الا استغراق في لقاء الملك الروحاني وانخلاع عن حالته البشرية العادية, فيؤثر ذلك على الجسم, فيثقل ثقلاً شديداً, وقد يتصبب من الجبين عرقاً في اليوم الشديد البرد, وقد يكون وقع الوحي على الرسول كوقع الجرس اذا صلصل بأذن سامعه وذلك أشد أنواعه, وربما سمع الحاضرون صوتاً عند وجه الرسول كأنه دوي النحل, لكنهم لا يفهمون كلاماً, ولا يفقهون حديثاً, أما هو ? فأنه يسمع ويعي ما يوحى اليه ويعلم علماً ضرورياً أن هذا هو وحي الله دون لبس ولا خفاء, ومن غير شك ولا ارتياب, فاذا انجلى عنه الوحي وجد ما أوحى اليه حاضراً في ذاكرته.
قال تعالى: ژ ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ژ [النجم: 3 – 4].


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .