مجلة كلية التربية الأساسية تنشر بحثاً مشتركاً لباحثين من كلية الدراسات القرآنية/ جامعة بابل

التاريخ :15/09/2019 17:48:57
كلية التربية الاساسية
كتـب بواسطـة  ملاك حسين مرجون عدد المشاهدات 79



مجلة كلية التربية الأساسية تنشر بحثاً  مشتركاً لباحثين من كلية الدراسات القرآنية/ جامعة بابل


 

 نشرت مجلة كلية التربية الأساسية للعلوم التربوية و الانسانية / جامعة بابل بحثاً بعنوان (قيمة الشَّاهد القرآني في كتابِ الجنى الدَّاني لِلمُرادي (ت: 749ه)) للباحث  أ.م.د. حسن عبيد المعموري و  الباحثة: هدى حامد كزار من كلية الدراسات القرآنية/ جامعة بابل ، حيث  نالَ القرآن الكريم العناية والاهتمام والحفظ منذ زمن النبي محمد (صلى الله عليه وآلهِ وسلم) وإلى يومنا هذا، فمما لاشك فيه أن القرآن الكريم يمثل أوثق نص لغوي في العربية، وهو السبب الرئيس في نشوء العلوم وتطورها بشكل عام،

 لذا نجد علماء العربية قد عُنوا كثيراً بالقرآن الكريم واستشهدوا بهِ في أغلب مسائِلهم ومنهم علماء النحو، فالشاهد القرآني جزء من الشاهد النحوي الذي حفلت بهِ كتب النحو، وهو من اهم الشواهد النحوية؛ لكونهِ السند اللغوي الأوّل عند النحويين في إثبات صحة القاعدة النحوية التي يدرسونها، فأغلب النحويين يجعلون الشاهد القرآني أصلاً في الاحتجاج ويفضلونه على غيرهِ من الشواهد النحوية الأخرى،

 وقد جعل (المرادي) الشاهد القرآني عناية فائقة وغلَّبه على غيرهِ من الشواهد، ولا ننكر أنه عُني بالشواهد الشعرية أيضاً إلّا أن مصدره الأول في الاستشهاد النحوي هو القرآن الكريم.

 

 

شروق ماجد 

ملاك حسين 



   14/10/2019 08:52:53
   14/10/2019 08:38:20
   14/10/2019 08:35:21
   14/10/2019 08:32:36
   14/10/2019 08:26:17
   14/10/2019 09:13:48
   14/10/2019 08:31:21
   14/10/2019 08:22:09
   14/10/2019 07:48:26
   14/10/2019 07:48:19