الشخصية الناضجة وعلاقتها بالاسناد الاجتماعي بحث تخرج للطالبة دعاء قاسم صيوان

التاريخ :14/05/2019 20:21:54
كلية التربية للعلوم الانسانية
كتـب بواسطـة  ريام حامد الصالحي عدد المشاهدات 225

 الشخصية الناضجة  وهي الشخصيةُ العقلانيَّةُ الواعية، التي تنظر للأمور والقضايا - كبيرِها وصغيرها - على نحو معتدل، ووَفْقَ العقل والمنطق، وواقع الحال والظروف المحيطة، وتُعطي كلَّ قضية ما تستحق من الاهتمام، ولا يَعتمِدُ نضوج الشخصية على سنِّ معينة، أو مكان وزمان معينَيْنِ، بل يعتمد على توافر العوامل البيئيَّة والوراثية، والتجربة الغزيرة، ومدى الاستعداد الشخصي لتعزيز عملية النضوج، والشخص الناضج هو:

? مَن يتحمَّلُ عَلاقة وثيقة مستمرة مع الآخرين - وخصوصًا مع الزوجة (زواج ناجح مستمر) - مع النُّهوض بمسؤولية العائلة، وكَفالة الحياة السهلة لهم، وهو المُضحِّي دائمًا في سبيل إسعاد الآخرين، وليس في سبيل إبداء السيطرة والسيادة.

 

? يوازن بين الجانب الروحي والجانب المادي في حياته.

 

? يَثِقُ بنفسه إلى درجة كبيرة، كما يثق بالآخرين بمقدار معقولٍ - وَفْق المنطق - وهو حسن المعشر، ويشعر بالأمان مع الآخرين، ويكره الوحدة بشكل كبير.

 

? صاحب هذه الشخصية الناضجة من الممكن أن يُتَّخَذ حليفًا في الحياة، (صديقًا، رفيقًا، زميلاً، زوجًا، شريكًا ... إلخ)؛فهو يتميَّزُ بالقدرة على التواصل مع الناس والتقرب إليهم؛ وبالتالي فالعلاقة معه تكون إيجابية، فمَن يُصاحِب الناضج سيجد مَن يَشُدُّ من أزره، ويسانده.

 

? تجده دائمًا جزءًا من الحلِّ، وليس جزءًا من المشكلة.

 

? لا يستطيع صاحب هذه الشخصية تَحمُّل الإهانات، أو جرح مشاعره، وهو بذات الوقت يراعي مشاعر الآخرين بدرجة كبيرة

 

 

 


   17/09/2019 17:41:05
   17/09/2019 17:23:52
   17/09/2019 17:05:54
   17/09/2019 16:58:51
   17/09/2019 16:56:08
   17/09/2019 19:31:45
   17/09/2019 19:25:41
   17/09/2019 19:19:04
   17/09/2019 19:14:30
   17/09/2019 18:52:22