مناقشة اطروحة دكتوراه في قسم علوم الحياة
 التاريخ :  24/01/2019 09:23:46  , تصنيف الخبـر  كلية العلوم
Share |

 كتـب بواسطـة  اعلام كلية العلوم  
 عدد المشاهدات  136


جرت في يوم الخميس االمصادف 17/1/2019 مناقشة اطروحة الدكتوراه للطالب عامر راضي عبد الحسين جبار

من قسم علوم الحياة وعلى قاعة السمنار في قسم علوم الحياة  وكان عنوان الاطروحه :

(توصيف جزيئي وكيموحيوي لمرضى التوحد في منطقة الفرات الاوسط  في العراق)

وقد كشفت النتائج ان حدوث التوحد في الاطفال نتيجة التداخل بين العديد من العوامل البيئية و الوراثية في هذه الدراسة تم تقيم الصفات الديموغرافية عن طريق الاسئلة الموجهة الى ذوي الاطفال المصابين بالتوحد والاصحاء . في هذه الدراسة تم تحديد المؤشرات البيئية ( كالزئبق Hg و مثيل الزئبق MeHgوالرصاص Pb  و الكادميوم Cd ) و المؤشرات المضادة للأكسدة مثل سوبراوكسايد دسميوتيز SOD الكتاليز CAT و الكلوتاثيونGSH و مؤشر اكسدة الدهون مالوندي الديهايد.

تضمنت الدراسة الحالية تحديد مدى تحطم الحمض النووي (DNA)

و التغايرات الوراثية في الجينات (Rs 45 , Rs 25 , Rs 18 ) في دم المرضى المصابين بالتوحد بالمقارنة بعينات السيطرة .

 تراوحت فترة هذه الدراسة من شهر مايس 2017 الى شهر مايس 2018 و التي اجريت في جامعة بابل كلية العلوم في مختبر التقانات الاحيائية المتقدم و تضمن البحث العينات المرضية اضافة الى عينات السيطرة , جمعت عينات الدم من 70 مريض مصاب بالتوحد اضافة الى 30 عينة تم جمعها كعينات سيطرة.

سجلت دراسة الصفات الديمغرافية للأطفال المصابين بالتوحد اذ كانت نسبة الذكور منهم 80.66% و نسبة الاناث 19.33% بينما كانت نسبة الاباء المتزوجين من النساء الاقارب هي الاعلى ووصلت 55% اما الاباء المتزوجين من النساء غير الاقارب فقد كانت 45% في حين كانت نسبة الاطفال المصابين بالتوحد و الذين يسكنون المدن 96.66% في حين كانت نسبة الاطفال الذين يسكنون الارياف 3.33% اما في ما يتعلق بالرضاعة فقد كانت نسبة الاطفال المتوحدين و الذين رضعوا من حليب الام هي 30% بينما كانت نسبة الاطفال الذين رضعوا من الرضاعة الاصطناعية و الرضاعة المختلطة فقدت كانت 35% لكل نوع منهما و كذلك اظهرت نتائج الدراسة بان الاطفال بالتوحد و الذين ولدوا بشكل طبيعي كانت نسبتهم 45% اما الذين ولدوا بالعمليات القيصرية فقد كانت نسبتهم 55%

اظهرت نتائج المؤشرات البيئية في دم المصابين بمرض التوحد وجود فروقا معنوية مقارنة بعينة السيطرة و على مستوى احتمالية (P?0.05 ) في كل العناصر الثقيلة المدروسة, بينما اظهرت مؤشرات مضادات الاكسدة  اختلافات معنوية بين عينات السيطرة و الحالات المرضية , اذ كانت فعالية الـ SOD في مجموعة السيطرة 319.4 ±85.27 وحدة / مل بينما انخفضت فعاليته بشكل معنوي في عينات المرضى المصابين بالتوحد  184.5± 28.71 وحدة / مل  , فيما بلغت فعالية انزيم الكتاليز في مجموعة السيطرة 2.61 ± 0.69 وحدة / مل بينما ازدادت فعاليته بشكل معنوي في الاطفال المصابين بالتوحد  حيث بلغت 61.49 ± 22.41 وحدة / مل , في حين سجلت فعالية الكلوتاثيونGSH في مجموعة السيطرة 0.92 ± 0.11 مايكرومول/ مل بينما انخفضت فعاليته في الاطفال المصابين بالتوحد ووصلت الى 0.2 ± 0.06 مايكرومول/مل , بينت نتائج التحليل الاحصائي وجود فروقات معنوية في مؤشر اكسدة الدهون الـ MDAبين السيطرة و الحالات المرضية اذ ازداد تركيزه بشكل معنوي ووصل الى 2.52 ± 0.41 مايكرومول / مل في المرضى المصابين بالتوحد مقارنة بعينة السيطرة 0.23 ± 0.1 مايكرومول .

اظهرت نتائج الدراسة الحالية  وجود فروقات معنوية في تركيز الدوبامين بين عينات السيطرة و المرضى المصابين بالتوحد حيث سجل تركيزه في عينات السيطرة 124.17 ± 11.1 بيكوغرام/مل بينما ازداد تركيزه بشكل معنوي في المرضى المصابين بالتوحد اذ بلغ 177.08 ± 15.67 بيكوغرام/مل اما تركيز فيتامين د فقد انخفض بشكل معنوي و وصل الى 124.17 ± 7.14 نانوغرام/مل في مرضى التوحد مقارنة بتركيزه بعينات السيطرة التي بلغت 178.65 ± 4.67 نانوغرام/مل , فيما انخفض تركيز الميلاتونين في مرضى التوحد بشكل معنوي ليصل الى 133.02 ± 7.12 بيكوغرام/مل مقارنة بتركيزه في عينات السيطرة و البالغة 216.4 ± 45.89 بيكوغرام/مل .

اظهرت مؤشرات تحطم الحمض النووي الـDNA زيادة معنوية في مرضى التوحد مقارنة بعينات السيطرة و تم استخلاص الحمض النووي الـDNA و التحليل للتغايرات الوراثية بطريقة تحديد التباين في اطوال قطع التقييد RFLP للجينات Rs 18 , Rs 25 , Rs 45 و ثم خضعت كل الجينات المدروسة الى دراسة تسلسل الـDNA لتأكيد وجود تغايرات وراثية .

بينت نتائج التحليل الوراثي للجين Rs 45 ظهور زيادة معنوية في تكرار الطراز الوراثي الطافر للاليلات الغير المتماثلة  A/Gفي عينات المرضى(p = 0.001; OR= 0.05; 95% CI=(0.01-0.28)  و ارتبط تكرار الاليل G  بشكل معنوي مع مرضى التوحد (p=<0.0001 ;OR=0.1; 95% CI=(0.007-0.04). . اوضح التغاير الوراثي للجين Rs 25 بان الطراز الوراثي غير المتماثل A/C اكثر خطورة في مرضى التوحد (p= 0.001 ;OR=0.04 ; 95% CI= (0.01 -0.15) مقارنة السيطرة حيث كان التكرار الاليلي C  يرتبط بشكل معنوي بمرضى التوحد (p=<0.16 ;OR=0.56; 95% CI=(0.22-1.41). و فيما اوضح التغاير الوراثي في الجين Rs 18 ان الطراز الوراثي الطافر و المماثل للاليلات G/G يشكل اعلى خطورة في مرضى التوحد (p= 0.001 ;OR=13.06 ; 95% CI= (4.27-39.95) عند المقارنة بالسيطرة و ارتبط تكرار الاليل A  بشكل معنوي في المرضى المصابين بالتوحد (p=<0.001 ;OR=6.72; 95% CI=(3.45-13.11).

وقد تالفت لجنة المناقشه من الاساتذه :

الاستاذ الدكتور عبد الحسين مهدي الجبوري جامعة بابل /كلية الصيدله عضوا

الاستاذ الدكتور محمد عبد الوهاب العسكري جامعة القادسيه /كلية التقانه الاحيائيه عضوا

الاستاذ الدكتور علي حمود السعدي / جامعة بابل/ كلية العلوم رئيسا

الاستاذ الدكتور نوفل حسين خضير /جامعة الكوفه /كلية العلوم عضوا

بالاضافه الى الدكتوره ازهار حمزه حسن /جامعة بابل/كلية العلوم عضوا مشرفا

وقد حصل الطالب على تقدير امتياز فالف الف مبروك للطالب وكل الموفقيه والنجاح لمشرفيه.


                                                                                                                                

                                                            



                                


                                                        ........................ لجنة اعلام قسم علوم الحياة ...............................

  


   23/02/2019 09:07:41
   23/02/2019 09:02:31
   23/02/2019 08:55:38
   23/02/2019 08:49:08
   23/02/2019 08:43:54