مشروع تخرج في قسم الحاسوب يدرس تجميع الصور الرمادية

التاريخ :21/11/2020 12:20:48
كلية العلوم للبنات
كتـب بواسطـة  مسؤول موقع كلية علوم البنات عدد المشاهدات 178

               مشروع تخرج في قسم الحاسوب تجميع الصور الرمادية

 

قدمت الطالبة دعاء حسين عليوي المرحلة الرابعة قسم الحاسيوب / كلية العلوم للبنات مشروع تخرج بعنوان (توليد مراكز لتجميع الصور الرمادية بالاعتماد على الخوازميه الجينية) باشراف م. إسراء عبدالله حسين الدليمي وقالت الطالبة ان التجميع هو عملية تجميع البيانات في مجموعات ، حيث توجد الكائنات بداخلها كل مجموعة لها تشابه كبير ، ولكنها تختلف عن الكائنات في المجموعات الأخرى.  يتم تقييم أوجه التشابه بناءً على قيمة (قيم) السمة التي تصف بشكل أفضل موضوع.  غالبًا ما يتم استخدام مقاييس المسافة لهذا الغرض. وبينت  في هذا العمل ، تم تقديم الخوارزمية الجينية لتجميع الصور بواسطة  توليد مراكز فعالة من التجمعات.  كفاءة المراكز المتولدة هي( يمثل الكروموسوم RMSEمحسوبة باستخدام جذر متوسط الخطأ التربيعي ) هناك حاجة للعديد من المراكز لتجميع صور ذات مستويات رمادية مختلفة.  مجموعة من التجارب في هذا العمل ، يتم تطبيق الخوارزمية الجينية في كل تجربة للاختيار  أفضل المراكز بعدد مختلف من التجمعات.  النتائج بأرقام مختلفة  من العناقيد أظهرت كفاءة الطريقة المقترحة.هدف البحث يتم تطبيق التجميع في الصور عند سطوع ملف تصبح الصور أضعف بحيث تجعل الاختلاف في التعرف،  لتجمع الصور، الهدف من المشروع انه يعتبر مرحلة ابتدائية لأنظمة GA  في هذا العمل يتم استخدام فمع ال ثانية والهدف انه بعض الصور تحتوي إضاءة قليلة  تحتوي إضاءة قليلة تحتوي أضاءه قليلة فهذا يساعد بعمليات تمييز وعمليات تصنيف Object. يتم الاستنتاج ان  تطبيق الخوارزمية الجينية في هذا العمل على صور مختلفة ذات مستوى رمادي  في التحسين RMSE للحصول على مراكز فعالة للتجميع. شاركت أداء النظام عن طريق حساب ملاءمة الكروموسومات للتكتل.  هذه الطريقة عبارة عن صور مجمعة بكفاءة ونجحت فيالعثور على المراكز المثلى  لعدد مختلف من المجموعات.  الخوارزمية الجينية لديها العديد من الأجيال للحصول على  الحل الأفضل ويستمر في توليد الحلول حتى لا يكون هناك أفضل تم الحصول على الحلول وهذا يظهر كفاءتها أكثر من المجموعات الأخرى  طرق. في العمل المستقبلي يمكن تطبيق إحدى طرق التحسين على الصورة من قبل  نتيجة التجميع والكومبيلر. 

عباس الجبوري / اعلام الكلية