جامعة بابل تحتفل بتكريم مبدعاتها في يوم المرأة العالمي

التاريخ :06/04/2015 10:31:39
كلية التربية للعلوم الصرفة
كتـب بواسطـة  الاء الطائي عدد المشاهدات 1356

 جامعة بابل تحتفل  بتكريم مبدعاتها في يوم المرأة العالمي
 
أقامت جامعة بابل حفلا تكريميا خاصا للمرأة العراقية شملت المرأة التدريسية والموظفة والطالبة في جو تميز بطعم التفوق والإبداع. ابتدأ الاحتفال بكلمة السيد مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية الأستاذ الدكتور قحطان الجبوري قال فيه :(ان المرأة العراقية تبوأت مكانة كبيرة الى جانب الرجل وأصبحت رقما مؤثرا في الحياة العامة) وان هذا التكريم اصبح تقليدا سنويا بيوم خاص لتكريم المرأة على دورها الريادي في الحياة وبناء الحضارة الإنسانية.
 

  و أشار الجبوري في كلمته  ان المرأة العراقية اليوم لها دور كبير في مساندة القوات الامنية والحشد الشعبي وفي مقاتلة الزمر الارهابية ونالت شرف الشهادة والقتال الى جانب اخيها الرجل وبرزت نساء لهن صولاتهن في رفع السلاح بوجه الاعداء.

  بعد ذلك وزعت الشهادات التقديرية وكتب الشكر على 90 امرأة من جامعة بابل ساهمت فيها اثنتين من عميدات الكليات وهن عميدة كلية التربية الرياضية الدكتورة امل سلومي التي قالت عن هذه الاحتفالية ان المرأة تستحق الكثير لما قدمته من تضحيات كبيرة وتستمد قوتها في الحياة من نساء عظيمات في التاريخ من السيدة فاطمة الزهراء والسيدة زينب بنت علي عليهن السلام . فيما اكدت عميدة كلية علوم البنات الدكتورة ايناس محمد الربيعي ان الدور الريادي للمرأة العراقية في مؤسسات الدولة يمكن ان يكلل بهذا التكريم على الصعيد الاجتماعي والاداري والقيادي مما يحفز المرأة على بذل المزيد من الطاقات لرفع المستوى العلمي والاداري في الجامعة.

وقد مثلت كلية التربية للعلوم الصرفة   في هذا التكريم كل من الدكتوره ايمان سمير بهيه  رئيسة قسم الرياضيات  والست ناهدة رزاق شهيد/شعبة الدراسات العليا والطالبة لآل عبد الله حمزة  من قسم الفيزياء .
  
حيث ان عيد المرأة العالمي يعد مناسبة مميزة تتيح لنا أن نتوقف كل عام ونراجع حصيلة وانجازات ما قدمته المرأة العراقية التي تمثل نصف المجتمع من أجل تطوير وتقدم البلدوهذه اليوم جامعة بابل  تحتفي بنخبة متميزة من أساتذتها وموظفيها من العنصر النسوي تثميناً لما قدموه من خدمات تعليمية ووظيفية وادارية طيلة الفترة السابقة ولا يفوتنا ان نذكر انه في الثامن من آذار من كل عام تحتفل النساء في كل العالم بعيد له خصوصيته حيث ترسم لوحة خالدة مشرقة الألوان تجمع بين خطوطها الانسانية والارادة والتصميم لأن تتبوأ مكانتها في المجتمع حيث أثبتت المرأة حضورها الفعال في حقول الحياة كافة للوصول الى أهدافها وتقديم رسالتها في المجتمع.

الاء الطائي اعلام كلية التربية للعلوم الصرفة

 
 
 
 


   23/09/2020 07:50:27
   23/09/2020 07:28:17
   22/09/2020 10:08:52
   21/09/2020 07:29:25
   21/09/2020 06:20:09
   23/09/2020 21:33:59
   23/09/2020 21:28:37
   23/09/2020 21:13:27
   23/09/2020 21:06:20
   23/09/2020 20:18:28