أنشاء شركة مساهمة مشرقة للأنتاج الزراعي الصناعي

التاريخ :5/30/2011 3:19:01 PM
كلية هندسة المواد
كتـب بواسطـة  اسماء سليم عبد الرحمن الجنابي عدد المشاهدات 1645

   زيارة هيئة المستشارين الى ناحية القاسم بتاريخ الأثنين 23/5/2011

 

 

 

 


  زار وفدُ من هيئة المستشارين في مجلس محافظة بابل ناحية القاسم وإلتقى الوفد مع الدكتور حسن العوادي عميد كلية الطب البيطري في جامعة بابل والسيد منعم علي هادي عضو مجلس ناحية القاسم وعدد من الأساتذة في كلية الطب البيطري وجرى خلال اللقاء الذي عقد في مبنى كلية الطب البيطري مناقشة المبادرة الزراعية ومدى إستفادة ناحية القاسم والقرى التابعة لها من هذه المبادرة والتي لم تكن بمستوى الطموح بما عليه الآن.

 


  وفي بداية اللقاء قدم الدكتور حيدرعبد حسن الجبوري تعريفا بهيئة المستشارين وعملها والظروف التي دعت الى تشكيلها وأهم ماقدمته الهيئة في الأيام السابقة والمشاريع المستقبلية والأعدادات لعملها ثم قدم تعريفا بأعضاء الهيئة الذين حضروا الأجتماع السيدة أميرة البكري رئيسة هيئة المستشارين وعضوة مجلس محافظة بابل لدورتين وحاصلة على بكلوريوس إدارة أعمال  والدكتور حيدر الجبوري نائب رئيس الهيئة استاذ جامعي وباحث والسيد أحمد هادي كاظم مدير مركز الرافدين الراعي الأول للهيئة والسيد حسين الفنهراوي عضو وإعلامي الهيئة وقدم الدكتور حيدر الجبوري تعريفا بأعضاء الهيئة  الآخرين وهم السيد محمد عبد الزهراء معاون المحافظ والسيد علاء البكري ممثل مديرية التخطيط العمراني والمهندس صادق الفيحان رئيس غرفة تجارة بابل والمهندس حيدر كمال الدين رئيس القسم الأقتصادي في هيئة إستثمار بابل والمهندس نضال الدلوي والدكتور حسن بيعي من كلية الطب جامعة بابل والسيدة مقبولة جواد تايه عضوة مجلس محافظة بابل السابق والسيد عدنان بهية مدير معهد أكد الثقافي. ثم قدم تعريفا بعمل الهيئة حيث قال "بداية بدأنا بالقطاع الزراعي والقطاع الصناعي والدراسات التي عملنا بها هي دراسات نظرية وتطبيقية مباشرة يعني اننا لم نشتت عملنا وبدأنا بمشروع حيوي في الهاشمية وفي معمل النشأ ليحقق تكامل صناعي زراعي فالزراعة تعطي الذرة والصناعة تعطي النشا الجيلاتيني الذي يستخدم في حفر الآبار حتى لاتنهار.  وتحول من معمل مغلق تماما الى معمل سيتم إفتتاحه والعمل به في يوم 10 حزيران المقبل حيث سيتم انتاج النشا الجيلاتيني وإجراء عدة لقاءات مع وزير الصناعة وايفاد الى شركة نفط الجنوب وفي عام 2012 سيبدأ بالتوريد الى شركة نفط الجنوب والمشروع الآخر هو موضوع المبادرة الزراعية وهي مبادرة رئيس الوزراء  ونعمل به مع مكتب الزراعة والمياه في هيئة مستشاري رئاسة الوزراء وسنعرض التقييم في مؤتمر سيحضره وزير الزراعية وبحضوركم  وسنعرض فيها دراسة لتقييم المبادرة وسيكون المؤتمر على ثلاثة محاور المحور الاول تغيير اتجاهات القروض والمحور الثاني التكامل الزراعي الصناعي والمحور الثالث هو قانون 35 وهو مايخص الاراضي الزراعية ومؤتمر اخر عن تجارة المواد ولدينا دراسة هي رسم خارطة الطريق للشركات المملوكة للدولة أما ماموجود على الأرض هو استهداف التكامل الزراعي الصناعي فالقاسم مدينة زراعية بإمتياز تحتاج الى تكامل مع الصناعات التحويلية الغذائية وكان هناك ضرورة لها. وبابل متعثرة في المشاريع الكبرى والى الآن قيمة السحب على المشاريع هو 2% في الوقت الذي سحبت فيه كربلاء ماقيمته 98% وكذلك ديالى والموصل وان مستشار رئيس الوزراء حسين الواسطي قال انا أدعم أي مشروع للتكامل الزراعي والصناعي في بابل وهو يدعم اي نشاط او مشروع للتكامل الزراعي الصناعي وهو يدعم اي مشروع قرض.وقدم دعمه لمشروع الشيتية 146 دونم قرب الخط السريع كونه المدير التنفيذي للمبادرة الزراعية.ونحن متحمسين بان تكون كلية الطب البيطري هي الراعية لمشروع التي نعول عليها كثيرا فبدون العلم لم ينجح اي مشروع واعتقد ان الرأي القانوني معنا والأدارية والهندسية كلهم معنا ان شاء الله.

 

 


  وتحدثت السيدة رئيسة الهيئة قائلة "ان أهم ماراعيناه في هيئة المستشارين هو ان تضم شركاء التنمية الأربعة (القطاع العام والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني إضافة الى مجلس المحافظة) وقد إخترنا أناس ذوو خبرة وكفاءة وقادرين على إتخاذ القرار لأن عملنا متشعب وإخترنا عضوا من هيئة الأستثمار كون العمل في تماس مع هيئة الأستثمار"

 


  والمبادرة الزراعية هي قروض ميسرة بدون فوائد أطلقها سيادة رئيس الوزراء عام 2008 وكان الرصيد المالي 800 مليار ولم يكن هنا سقف مالي لكل محافظة  وكانت حصة بابل 26 مليار دينار ومنذ عام 2008 ولحد الآن لم تصرف ونحن في عام 2011 في حين أنهت محافظة كربلاء المبلغ الاول وسحبت مبلغ آخر وهذا سببه الروتين القاتل في المحافظة حيث ان هذا الروتين القاتل كان سببا في نفور الكثير من الفلاحين عن استلام القرض ولأول مرة تعطى قروض بدون فوائد وقد سمعنا ان هناك الكثير يريدون ان يستثمروا في مشاريع تتعلق بالتكامل الصناعي الزراعي  ولنعمل عليه مادامت هناك مواد أولية وحتى تصبح نهضة في الناحية " وأضاف حيدر الجبوي" منطقة الشيتية تحتاج الى بنى تحتية بسبب طريق غير معبد.وسنعمل على ادخال مشرع التبليط في الايام المقبلة ونحن نحتاج الى ان يبدأ الناس بالعمل.

 


  وتم طرح مبادرة إنشاء شركة مساهمة عامة من القطاعين العام والخاص وتكليف المحامي ابراهيم خليل الموسوي بإستكمال الاجراءات القانونية لتسجيل الشركة التي ستكون شركة لتربية وتسمين العجول وتربية الأبقار على الأرض التابعة لكلية الطب البيطري على مساحة 1000 دونم وكان الدكتور مهند الشلال التي كانت اطروحته في الدكتوراه عن هذا الموضوع وسنعد للمؤتمر الذي سيحضره وزير الزراعة وبحضوركم وسنقدم الرؤيا الأستراتيجية التي رسمناها لواقع المبادرة فالكثير من الناس لاتعرف شيء عن المبادرة الزراعية.

 


  وطرح الدكتور حسن العوادي عميد كلية الطب البيطري فكرة تأسيس شركة لتربية وتسمين الأبقار ووضعنا دراسة مبسطة وهي تكمن فيها صعوبات ولكن كلية الطب البيطري معولا عليها وطرح سؤالا حول إمكانية استيراد الأبقار حيث مازال قانون منع إستيراد الأبقار من الخارج ساريا في حالة إفتتاح شركة لتربية وتسمين العجول . والسؤال الثاني هو ان الكلية جهة رسمية هل بالامكان امتلاكها لمثل هذه الشركة وطرح سؤالا اخر حول ان اكثر الشركات في العراق تعلن عن بيعها وفشلها لأن القطاع العام هو المهيمن على الأمور.

 


  فيما طرح الأستاذ مهند عزيز الشلال طالب الدكتوراه موضوع إعداد دراسة تكميلية عن مشروع الشركة وتحديد الصيغة القانونية لها بحيث لا تتعارض مع القوانين والأنظمة وتقديم دراسة جدوى إقتصادية لهذا المشروع. وذكر ان المشاريع الكبرى في محافظة بابل رقمها (صفر) في الوقت الذي وضع المصرف الزراعي كل الصناديق محدودة إلا مشاريع الستراتيجية لها صندوق مفتوح لان الهدف الرئسي للمصرف الزراعي هو التنمية الزراعية في البلد سنطرح فكرة هذا المشروع وان نحدد الصيغة القانونية للشركة فالقانون يدعمنا اضافة الى دعم على كافة المستويات وعلى مستوى المحافظة والمجلس.وتأسف لدراسات القروض في المصارف انها دراسات مفبركة وهزيلة على حد تعبيره .


  وأضاف الدكتور مهند ان منطقة القاسم والهاشمية منطقة زراعية حيث يوجد فيها وحسب احصائية 2008 من القر 77 الف رأس بقر حيث ان محافظة بابل مجموع عدد رأس البقر فيها هو 167 الف رأس  تكون حسب التسلسل بعد بغداد او بالمرتبة الثالثة بعد الكوت  هذا يعني ان القضاء مؤهل لمثل هذا المشروع ولدينا كلية طب بيطري وقدمنا لدراسة الجدوى وسنشرك القطاع الخاص في هذه الشركة وسيخلصنا من مسألة الأدارة ومسألة موضوع الأرض ولدينا دراسة جدوى وقد حددت بموجبه نوع الأبقار التي ستربى وهو مشروع ضخم جدا قد يصل الى 40 أو 50 مليار وممكن إختصاره الى 500 رأس بقر والتجربة جديدة وأهم مافي المشروع هو الصيغة القانونية لأن الرغبة والأندفاع موجود وللأسف ان بابل إستخدمت ضمن المبادرة الزراعية الى الآن ومنذ عام 2008 فقط 1076 مليون دينار في الوقت الذي استخدمت محافظة كربلاء 15 مليار دينار لغاية 1/1/ 2011


  فيما ذكر الدكتور رائد حسين صالح من كلية الطب البيطري "ان هناك صندوق مفتوح ولكن أي أحد لم يأخذ أي قرض بسبب البنك حيث يعتبر العقبة الكبرى بوجه المشاريع الستراتيجية حيث ان قرض 50 مليون دينار تحتاج الى كفلاء ب 250 مليون دينار وثلاثيم مليار تؤخذ رهن لخمسة مليارات قرض  ويجب على مجلس المحافظة او البرلمان ان يضغط على البنك بهذا الشأن لأن بسببه فشلت المبادرة الزراعية في المحافظة.
  وذكر السيد منعم علي هادي عضو مجلس محافظة بابل ان ناحية القاسم من المناطق المؤهلة لمثل هذا المشروع حيث ان 47% من رؤوس الماشية في محافظة بابل تتركز في قضاء الهاشمية ونحتاج الى مشروع استراتيجي في المحافظة  كون الهدف هو ان التخصيصات يجب ان تذهب التخصيصات الى المشاريع الستراتيجية لتحقيق التنمية الزراعية.

 


  وأضاف السيد عضو مجلس ناحية القاسم ان الناحية تحتاج الى التعريف بأساليب الزراعة وهناك جهود تقوم بها المزرعة الأرشادية وبإعتقادي ان اهم المشاكل التي تواجه الفلاحين في المبادرة الزراعية هي داخل المصرف وليس في الزراعة خاصة في موضوعة الكفيل والرهن وحاولنا من المجلس اصدار قرار بشأن هذه المشكلة لكن المحاولة باءت بالفشل ونحتاج الى قرار من مجلس النواب ونتمنى من هيئة المستشارين أن ترعى مشاريع للكهرباء ومشاريع أخرى تخص التربية ووعد بأنه سيقوم بتقديم دراسة جدوى لهيئة المستشارين بخصوص موضوعة الماء والكهرباء.

 


  وطرح الدكتور رائد حسين صالح تدريسي في قسم الامراض والدواجن موضوع دراسة تأسيس هذه الشركة دراسة مستفيضة خاصة في موضوع المساهمين وإدارة الشركة ومجلس إدارتها والمساهمين ورؤوس الاموال وتوزيع الارباح ودور القطاع العام بها. إضافة الى طرحه موضوع إعادة مشروع شركة الأثمار الزراعية لأنتاج وتسويق الأسماك  وهي متخصصة في انتاج وتربية الاصبعيات والأمهات والاسماك الكبيرة وانتاج الاعلاف ومتوقفة منذ عام 2005

 

 

  وتمخض الأجتماع عن الأتفاق على إنشاء شركة مساهمة عامة  تقدم فيها دراسة جدوى ودراسة الصيغة القانونية ضمن المبادرة الزراعية كذلك إستحداث أو إنشاء شركة لأنتاج الصناعات الغذائية خاصة مشتقات الحليب وكذلك مقترح لتمويل هذا المشروع بـ7 مليارات من تنمية الأقاليم لشراء الأبقار.


 


   08/08/2020 08:36:29
   06/08/2020 16:20:07
   20/07/2020 16:09:08
   15/07/2020 18:35:55
   15/07/2020 16:39:33
   11/08/2020 19:57:30
   11/08/2020 19:21:29
   11/08/2020 17:43:26
   11/08/2020 17:08:27
   11/08/2020 14:17:15