مجلة كلية التربية الأساسية تنشر بحثاً لباحث من كلية الآداب/ جامعة بابل

التاريخ :05/09/2019 08:39:01
كلية التربية الاساسية
كتـب بواسطـة  ملاك حسين مرجون عدد المشاهدات 91



مجلة كلية التربية الأساسية تنشر بحثاً  لباحث من  كلية الآداب/ جامعة بابل



نشرت مجلة كلية التربية الأساسية للعلوم التربوية و الانسانية / جامعة بابل بحثاً بعنوان (السرعة وطرائق الدلالة عليها في التعبير القرآني)  للباحث أ.م.د. علاء كاظم جاسم كلية الآداب/ جامعة بابل ، حيث حظيت السرعة بعناية لغة التنزيل واختلفت طرائق التعبير عنها، وجاءت أقوال المفسرين والنحويين عنها متناثرة في مدوناتهم فجمعتها تحت غرض واحد، ولم يُشرْ إلى بعض طرائقها في مواطن أخر- في ما نرى-، ولم أجد – في ما اطلعت- مَنْ كَتَبَ في هذا العنوان مطلقًا، ومن هنا كان عنوان البحث (السرعة وطرائق الدلالة عليها في التعبير القرآني)، وقد قسمته على تمهيد وخمس طرائق، ولا ننكر تداخل بعضها، وهو أمرُ قصدَهُ الباحثُ لغايةٍ- كما سيأتي -،

 ودرس في التمهيد الجذر اللغوي لمادة (س ر ع) واشتقاقاته في القرآن الكريم مقسِّمًا إياه على قسمين، وروده اسمًا مرة، وفعلاً أخرى، وأمَّا الطريقة الأولى فدرست فيها الألفاظ الدالة على السرعة، وخصصتها بدراسة بعض الألفاظ التي تقترب دلاليًا مع دلالة السرعة أو من لوازمها بلحاظ السياق القرآني، ومن المشهور في الدرس النحوي أنَّ (الفاء) العاطفة تدل على الترتيب مع التعقيب، ولا يخفى ما للتعقيب من دلالة على السرعة فكانت الطريقة الثانية في البحث، 

وكان لـــــــ(إذا) الفجائية نصيبها من الطرائق الدالة على السرعة فجعلتها عنوانًا للطريقة الثالثة، وأما الطريقة الرابعة فخصصتها بدراسة العلامات غير اللفظية المتمثلة بحركات الجسد، ويُعَدُّ الحذفُ من شجاعة العربية فتناولت فيه الطريقة الخامسة، وقد انتظمتْ للبحث صورتان منه تعبيرًا عن السرعة، الأولى: حَذْفُ حَرْفِ البنية في رَسْمِ المُصْحَفِ، والأخرى: الحذف والإيصال.






شروق ماجد 

ملاك حسين 




   19/11/2019 07:13:57
   19/11/2019 06:37:19
   19/11/2019 06:00:09
   15/11/2019 22:10:24
   14/11/2019 10:01:33
   20/11/2019 14:04:53
   20/11/2019 13:59:47
   20/11/2019 13:51:35
   20/11/2019 13:46:22
   20/11/2019 13:38:22