معلومات جغرافية عامة بين الأرض والفضاء الخارجي للمدرس سعد عبد الرزاق محسن
 التاريخ :  4/6/2011 9:21:45 PM  , تصنيف الخبـر  كلية التربية الاساسية
Share |

 كتـب بواسطـة  ندى عبد الله رشيد الجبوري  
 عدد المشاهدات  1577

university of babylon  جامعة بابل معلومات جغرافية عامة يكتبها المدرس سعد عبد الرزاق محسن لاحظ كم تبلغ طول المسافة بيننا وبين النجوم في السماء ، فلو أرسلنا أشارة بالراديو من ألارض نحو الفضاء الخارجي فأنها تستغرق (1.8) ثانية لتصل الى القمر و(8) دقائق لتصل الى الشمس حيث تبلغ متوسط المسافة بينهما (150) مليون كمو(4) سنوات لتصل الى أقرب نجم لمجموعتنا الشمسية والذي يعرف (prexima-centauri) ونحو (20) سنة لتصل الى نجم أخر يبعد قليلا عن مجموعتنا الشمسية ويعرف بأسم (deha-pavonis) ونحو (2.2) مليون سنة أرضية لتصل الى أقرب المجرات لمجرتنا وهي المجرة التي يمكن رؤيتها بالعين المجردة والتي تعرف بأسم مجرة المرأة المسلسلة ، وقدرت الدراسات الفلكية أن درجة حرارة سطح الشمس تبلغ حوالي (6000) درجة م وتزيد الى حوالي (20) مليون درجة مئوية في مركزها . دوران الأرض ، تدور الأرض حول نفسها من الغرب الى الشرق بعكس طلوع الشمس ويرى المشاهد ان الشمس هي التي تتحرك وبسبب هذا الدوران يواجه نصف الأرض اشعة الشمس ويكون النهار اما النصف الاخر فيقع في الظل فيكون الليل، وعلى ضوء هذا الدوران قسم العلماء الكـــرة الأرضيــــة الى (360) خط طول تعرف بخطوط الزوال وان خط الزوال (الطول) 180 شرقا ينطبق على 180 غربا وهما يعبران عن مكان واحد ولهما تاريخين مختلفين فالذي يعبر هذا الخط يجب عليه تعديل تاريخ الوقت فلو تم الانتقال من الشرق الى الغرب يجب عليه تقديم التاريخ يوما واحدا وأذ حدث العكس عندها يتم تأخير التاريخ يوم واحد ، ومن المعلوم أن هذا الخط الذي يعرف بالتوقيت الدولي يمر فوق المحيط الهاديوكما أن دوران الأرض حول محورها ليس منتظما تماما وذلك بسبب قوة جذب القمر الذي ينجم عنها ظاهرة المد والجزر وينجم عن وزن كتلة ماء المد بعدم توازن بسيط في دوران الأرض حول محورها، وفي نفس الوقت تدور الأرض حول الشمس يكون بمدار بيضوي متعرج يعرف (بمدار الأرض) الذي تتوزع عليه الأبراج المعروفة وهذا الدوران المتعرج يؤدي الى اقتراب الأرض من الشمس تارة وتبتعد عنها تارة أخرى وتكون الأرض أقرب ما يمكن للشمس في يوم (3) كانون أول حيــــث تصبح المسافة بينهما (143) مليون كم وتعرف النقطة التي تحتلها الأرض (بالحضيض) بينما أبعد ما يمكن للأرض عن الشمس تكون في (4) تموز وتسمى النقطة التي تصل اليها الأرض (الذروة ) ومن ذلك نلاحظ أن قرص الشمس في الشتاء أكبر مما هو عليه في فصل الصيف . كما ينتج عن هذا الدوران يومين فقط تسقط أشعة الشمس بشكل عمودي على خط الاستواء وهما يوم (21) أذار و(23) أيلول يتساوى فيهما طول النهار والليل في كل الأماكن على سطح الأرض حيث تشرق الشمس في السادسة صباحا وتغرب في السادسة مساءا حسب التوقيت المحلي للمكان وذلك لأن دائرة الأضاءه تمر بنقطتي القطب الشمالي والقطب الجنوبي وبالتالي تنصف دائرة الاضاءة دوائر العرض الى قسمين متساويين، ويبلغ طول مدار الأرض حول الشمس (960) مليون كم ويكون متوسط سرعة دوران الأرض هي (107000) كم وتزداد هذه السرعة عندما تكون الأرض في الحضيض وتبطئ عندما تكون في الأوج .


   16/07/2019 07:07:00
   16/07/2019 07:00:40
   16/07/2019 06:51:47
   16/07/2019 06:45:23
   08/07/2019 07:01:55