دراسة بحثية للطالبة هبه ماجد حسين عن أسلوب الاستثناء في ديوان الكميت الاسدي

التاريخ :28/02/2020 17:13:56
كلية التربية للعلوم الانسانية
كتـب بواسطـة  ريام حامد الصالحي عدد المشاهدات 266

اجرت طالبة الدراسات الاولية من قسم اللغة العربية هبه ماجد حسين دراسة بحثية بعنوان  ( أسلوب الاستثناء في ديوان الكميت الاسدي ) توصلت دراستها الى

فإنه لما كان للغة العربية أن تتحول في قرن من الزمان إلى لغةٍ عالمية لولا الاسلام فهي لغة القرآن ولغة الرسول العربي الكريم (?) وما أن أصبحت هذهِ اللغة الشريفة لغة دعوة حتى أصبح درسها جزءً من العبادة عند علماء العربية ولا زالت بحوث علماء اللغة العربية مهتمة بأكتشاف أسرارها والغور في معرفة نظامها والتوصل الى نتائجها البهرة لذا شهد بحثي اهتماماً بأسلوب الاستثناء في ديوان الكميت الأسدي.

حيث يعد أسلوب الاستثناء من أساليب اللغة العربية. وأن دراسته في شعر الكميت تعد دراسة مهمة لامرين:

الأمر الأول: أسلوب الاستثناء أسلوباً يأتي بأنماطاً عدة وصوراً مختلفة.

الأمر الأخر: استطاع الكميت أن يستعمل أسلوب الاستثناء في شعره استعمالات كثيرة ومختلفة تستدعي على الوقوف على ما يقتضيه المعنى وهذا ما سنوضحه في أبيات مختارة من ديوانهِ الشعري فقد بدأت بتمهيد يسرد حياة شاعر الكميت الأسدي وأما من ناحية شعره ومكانته فقد شغل شعرهُ كغيره من شعراء عصرهِ بالبادية وما فيها من حيوان ووحش فوصف الناقة وفحل الإبل كما فخر بقبيلته أسد وما تنحدر اليه. ومن هذا الفهم فقد جعلت من بحثي ثلاثة مباحث:

المبحث الاول: تناول الأسلوب لغة واصطلاحاً والمعنى اللغوي للاستثناء والمعنى الاصطلاحي.

المبحث الثاني: وهذا المبحث تنول أدوات الاستثناء وهي إلاَّ وتعتبر أكثر حروف الاستثناء شيوعاً. والأداة غير كلمة من الالفاظ القرآنية التي تعددت وظائفها ومعانيها. والأداة سوى وهي اسم من أسماء الاستثناء تأتي بمعنى إلا والأداة خلا وعدا وحاشا وجاءتا بمعنى إلاَّ ولا سيما وبيد وليس ولا يكون وهي أيضاً جاءت بمعنى إلاَّوتناول عامل نصب المستثنى وهو الاختلاف بين الكوفيين والبصريين وأقسام الاستثناء حيث يقسم الى أستثناء تام وينقسم التام الى متصل ومنقطع والاستثناء المفرغ وهو ما لم يذكر فيه المستثنى منه. وكذلك تناول حذف المثنى وحكم أعراب المستثنى وتقديم المستثنى على المستثنى منه.

المبحث الثالث: تناول دراسة تطبيقية لديوان الكميت الاسدي.

 أهم النتائج التي توصلتُ إليها وقد كان للمصادر والمراجع الحض الاوفر في إتمام هذا البحث على سوقة.

وتوصلت الطالبة الى

بما أن أسلوب الاستثناء متنوع الاستعمال لذلك فأن مضانه متنوعة أيضاً قد نجد في النصوص القرآنية والاحاديث النبوية وأقوال العرب القدامى ووجوده في الشعر لم يكن بمعولٍ عما ذكرناه وأوجز ما توصل اليه البحث على النحو الاتي:

أستعمل كميت الأسدي جميع أنواع الاستثناء في شعرهِ وفق سياق المعنى.

1.       كثرة ورود (إلاَّ) في شعر الكميت فضلاً عن كثرة أوجه أستعمالها ومعانيها.

2.       أن الاستثناء في اللغة ورد في كتاب معجم العين أنه من (ثنى من كل شئ: ما يثنى بعضه على بعض اطباقه) وكذلك ما ورد في معاجم أخرى من ثنا: (رد بعضه على بعض).

3.       الاستثناء في الاصطلاح أنه أخراج الشئ من الشئ لولا الاخراج لوجب دخولهِ منه وهذا يتناول المتصل حقيقتهُ وحكماً ويتناول المنفصل حكماً له.

4.       أن أم أدوات الاستثناء هي (إلاَّ) المكسورة وهي الاكثر شيوعاً عند العرب وأنها تتكون من أن ولا خففت أن وأدغمت في لا فنصبوا فيها في الايجاب وأعتبار بـ إن وعطفوا بها في النفي أعتباراً بـ (لا).

5.       وكذلك غير وسوى وعدا وخلا وحاشا ةبيد وليس ولا يكون ولا سيما التي يعترن أخواتها الاَّ لانهن يحملن عليها.

6.       أظهر البحث أن أدوات الاستثناء لها معاني مختلفة في داخل السياق وأن الاداة تحدد أحياناً معنى النص ووجهته.

7.       وتبين أنه يمكن حذف المستثنى وتكراره وتقديمهُ.

8.       أوضح البحث أن الاستثناء أما أن يكون تام أي لم يفرغ من المستثنى منه وأن يكون ناقص أي (مفرغ) وأما أن يكون متصل أي من جنس ما استثنى أو منقطع ليس من جنسه.

9.       أوضح البحث أن معاني أدوات الاستثناء وتعاقبها لها أهمية بالغة في اللغة العربية لما فيها من بيان بلاغي وبديع في النثر والنظم.

10.   لم ترد (خلا وعدى وحاشا و بيد و لاسيما و لايكون ) في ديوان الكميت الأسدي.

11.   لم يرد الاستثناء المنقطع في ديوان الكميت الأسدي .

 

 

 

 

 


   30/09/2020 13:29:03
   30/09/2020 13:26:31
   30/09/2020 13:21:52
   30/09/2020 13:18:17
   30/09/2020 13:15:33
   28/10/2020 07:58:45
   27/10/2020 20:25:01
   27/10/2020 20:19:28
   27/10/2020 20:13:47
   27/10/2020 19:56:50