الكرات الحجرية العملاقة في كوستاريكا



Rating  0
Views   552
مواهب مهدي مجيد الشكري
09/03/2017 07:46:06


     في عام 1930 م في حين تم تطهير غابة كوستاريكا لمزارع الموز ، بدأ العاملين في شركة الفواكه المتحدة الكشف عن المجالات الحجرية الكبيرة المدفونة في أرض الغابة , وعلــــــى  الفور تقريباً أصبحت هذه المجالات الغامضة الثمينة زينة للحدائق ، وإنتهى بها الأمر في الساحات أمام المباني الحكومية ومنازل المشتريين الأثرياء والمسؤولين التنفيذيين في شركــــــة الفواكه بكوستاريكا. وقد تم كسر العديد من المجالات بالديناميت عمداً من قبل الباحثين عن الكنوز , وبحلول الوقت تدخلت السلطات ، ووجد العمال أنفسهم في مواجهة عشرات من الكرات الحجرية الضخمة التي تبلغ حد الكمال فى إنتظامها الهندسي وكانت هذه الكرات تتراوح في أقطارها بين عدة سنتيمترات وما يصل إلى 2,4 متر والكرات الصغيرة كانت في حجم كرة التنس وتزن بضعة أرطال أما الكرات الكبيرة فقد وصل وزن الواحدة منها إلى أكثر من 16 طناً , وتبقى بعض هذه الكرات في أماكنها الأصلية ، ولكن تم نقل العديد منها نتيجة للتآكل والحرائـــــق والتخريب. 

كلية الاداب كلية الاداب

وصف الــ Tags لهذا الموضوع   الكرات الحجرية العملاقة في كوستاريكا