Please click on one of the flags to reset Reading-Direction if you consider the current setting invalid

التماسك النصي في رسالة الامام علي لمالك الاشتر

Views  236
Rating  0

 راسم احمد عبيس جبر المساعدي
26/01/2019 17:39:36
تصفح هذه الورقة الالكترونية بتقنية Media To Flash Paper
التماسك النصي في رسالة الإمام علي (عليه السلام) لمالك الأشتر،
(العطف والضمير أنموذجًا)
ملخص البحث
يُعد مصطلح التماسك النصي من المصطلحات التي ظهرت حديثًا في إطار اللسانيات النصية، ويعبر به عن التماسك الوثيق والتلاحم بين الوحدات والعناصر النصية من خلال الروابط التي تنضوي تحت دائرة التماسك.
والتماسك النصي يعطي أهمية بالغة للنص الأدبي على مستوى الجملة أو الفقرة أو صلة الفقرة بأختها أو النص بأكمله، فالنص لا يستطيع أن يقوم من دون هذه الروابط النصية؛ لذلك يُعد النص مفككًا غير مترابط من دون أدوات التماسك النصي التي تعمل على ربط الأجزاء مع بعضها كي تحقق قفزة نوعية في النص الخطابي بإعطائها نغمة متناسقة ذات أجراس لا متناهية ومتشابكة فيما بينها، والمتلقي أو القارئ بوصفه عنصرًا فعالًا لا يمكن إغفاله في إنتاج النص، فهو يستطيع أن يميز تلاحم العناصر أو الأجزاء عبر الجمل النصية التي كونها الباث وجعل منها نصًا متماسكًا ، وهذا الأمر جعل من التماسك النصي أمرًا ضروريًا مهمًا لا يمكن بناء أي نص من دونه؛ ولذلك قيل إذا لم يكن في النص تماسك فلن يكون من الممكن تسميته نصًا.
سنتحدث في بحثنا هذا عن أداتين من أدوات التماسك النصي هما : العطف والضمير؛ لدورهما الفعّال في الترابط النصي من جهة، ولأهميتهما في نص الإمام علي (عليه السلام) من جهة أخرى، فهما بارزان بشكلٍ واضحٍ وملفتٍ للنظر، والإمام (عليه السلام) يوظفهما بشكل واع ومقصود في العملية الخطابية الأمر الذي جعلنا نخصهما بالبحث والدراسة.
تألف البحث من تمهيد نظري عن مفهوم التماسك النصي وأهميته في الدراسات اللسانية الحديثة، ودورة في فهم النص وتماسكه، وجاء المبحث الأول عن العطف ومهاده النظري وتطبيقاته في نص رسالة الإمام علي (عليه السلام)، والمبحث الثاني عن الضمير ومفهومه وتطبيقاته، وقائمة المصادر والمراجع التي استقى منها البحث أفكاره ونصوصه.
وختامًا نرجو من الله سبحانه يجعل عملنا هذا مسددًا خدمة لأهل بيت النبوة، وأن يجعلنا من أتباعهم ومواليهم إلى يوم نلقاه، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسوله الأمين، والأئمة الهداة المهديين، وسلم تسليمًا كثيرًا.


  • وصف الــ Tags لهذا الموضوع
  • التماسك النصي ، مالك الاشتر ، العطف ، الضمير