انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

تدفق العمل وتصميم الوظائف

الكلية كلية الادارة والاقتصاد     القسم قسم ادارة البيئة     المرحلة 2
أستاذ المادة ثناء عبد الكريم عبد الرحيم       16/10/2017 18:52:33
تدفق العمل وتصميم الوظائف
يشير تدفق العمل الى المدخلات والعمليات والنتائج او المخرجات والمتمثلة في انتاج سلعة او خدمة وفق المواصفات التي يرضى عنها الزبون .
وسيتم التطرق الى
-تحليل تدفق العمل
-تصميم الوظائف
- تحليل الوظائف

1-تحليل تدفق العمل

يقصد بتدفق العمل (الطريقة التي ينظم بها العمل للوصول الى المخرجات الخاصة بذلك العمل والمتمثلة بالمنتجات او الخدمات).
ان عملية تحقيق تدفق العمل تعتبر عملية مستمرة ولا تتم مرة واحدة في حياة المنظمة ،نظرا" لكون المنظمة في سعي دائب لخلق الاستقرار والتوازن الحركي استجابة لمبدأ التكيف والموائمة مع البيئة الداخلية والخارجية والاستجابة للمتغيرات الديناميكية للبيئة بكل اثارها.
ان عملية تحليل تدفق العمل تأخذ صورة النظام وفق الشكل التالي:







ولذا فأن النظام يتكون من الفقرات التالية:
1- المدخلات : وتمثل جميع العوامل الداخلة في النشاط المراد انجازه من عناصر مادية وبشرية ومعلوماتية ومالية.......الخ.
2- العمليات :وتمثل كافة النشاطات والفعاليات الجارية في المنظمة لتحويل المدخلات الى مخرجات.
3- المخرجات :تمثل النتائج النهائية التي تم تحقيقها وانجازها من العمليات.
4- التغذية العكسية: وتشير الى سبل الاستجابة المتحققة للمخرجات الحاصلة وردود الافعال تجاهها بغية القيام بالإجراءات التصحيحية للمدخلات القادمة.
لذا فأن عملية تحليل تدفق العمل القيام بدراسة وتحليل الابعاد التي تتعلق بالمدخلات والعمليات والمخرجات النهائية ومدى الاستجابة للمتغيرات التي تفرزها التغذية العكسية.
? تحليل مخرجات العمل
ويعرف بأنه ((النشاط المتحقق لعناصر الانجاز والتي حصلت فرديا او جماعيا مستهدفة تحقيق العوائد الداخلية والخارجية للأداء المنجز)) .
حيث ينظر الزبائن والمستفيدين الى الخدمات المقدمة من قبل المنظمة والتي تمثل المخرجات ،حيث يتم تقييم المنظمة من خلال مخرجاتها ،ويتم تحليل المخرجات بموجب معايير كمية ونوعية وفقا لما يراه الزبون لتحقيق رضاه على المخرجات .
? تحليل عمليات العمل
يعني تحليل عمليات العمل القيام بدراسة كافة نشاطات العمل والمهام التي يتطلبها انجاز اداء معين لغرض تحويل المدخلات المادية والبشرية والمعلوماتية الى مخرجات نهائية لهذا الاداء.
? تحليل مدخلات العمل
تتضمن مدخلات العمل المواد الاولية المستخدمة والمهارات البشرية المطلوبة لانجاز العمل والتكنولوجيا المستخدمة ،ولزيادة فاعلية تدفق العمل لابد ان يمتلك العاملون المهارات الضرورية والمتوافقة مع المهام ،والعمل اما ان يكون بصورة فردية او من قبل مجموعات تسمى فريق العمل الذي يمتلك المهارات اللازمة للأداء.

2- تصميم الوظائف
يقصد به عملية تصميم الوظائف ((جميع الانشطة والفعاليات التي يتم في اطارها تحديد الاهداف والخصائص والواجبات العامة للوظائف كافة التي يشغلها الهيكل التنظيمي لمنظمة ما ))،ولابد عند تصميم الوظائف الاخذ بنظر الاعتبار عوامل اساسية تشمل:
1-تحديد تدفق العمل
2-تحديد الاستراتيجية التنظيمية
3-تحديد الهيكل التنظيمي
عناصر تصميم الوظائف
توجد ثلاث مجموعات من العناصر لتي يجب اخذها بنظر الاعتبار عند تصميم الوظائف وتشمل :
1-العناصر التنظيمية :ويقصد بها المهام المتخصصة في كل وظيفة وانسيابية هذه الوظائف للوصول الى الكفاءة الانتاجية العالية ومن اوائل الرواد الذين اكدوا على هذه العناصر (فردريك تايلور ) عند دراسته للحركة والوقت ،حيث حدد المهام الضرورية في العمل واستبعد غير الضروري منها وكذلك الاوقات غير الاعتيادية من خلال تقسيم الاعمال.
2-العناصر السلوكية : هي العناصر التي يتضمنها محتوى الوظيفة والمؤثرة على دافعية العاملين واهمها (تنوع المهارات ،اهمية المهام والاستقلالية ،التغذية العكسية)، ان هذه العناصر عند مراعاتها في تصميم الوظائف يؤدي الى اشباع الدوافع الذاتية للعاملين.
3-العناصر البيئية:
تعد المتغيرات البيئية المحيطة بالعاملين من العناصر المهمة والمحددة لأدائهم ،ان تغير بيئة العمل من حيث نوعية المعدات والمكائن المستخدمة في تسهيل الاداء للعاملين مثلا" من ذوي الاحتياجات الخاصة (كالمعوقين جسميا")يؤدي الى تسهيل الاداء لهؤلاء العاملين.
ان المتغيرات البيئية بمختلف ابعادها سواء على صعيد الظرف الاقتصادي او الاجتماعي او الصحي او الثقافي يشكل محور اساسي في العناصر البيئية المطلوبة مثلا" الاجور المدفوعة للعاملين ،البيئة الصحية الملائمة ،والتنوع في استخدام العاملين ذات اثر فعال في هذا المجال.

اساليب تصميم الوظائف
هناك العديد من الاساليب لتصميم الوظائف في منظمات الاعمال ، ومن اهم هذه الاساليب :
1-اسلوب تبسيط العمل
يعتمد هذا الاسلوب على تجزئة العمل الى ابسط المهام وصولا" الى المهام الروتينية التي لا تتطلب مهارات ووفق هذا الاسلوب تتم اناطة المهام المعقدة (كالتخطيط والتنظيم )للمديرين وذوي المهارات العالية ، في حين تناط المهام الروتينية الى العاملين في المستويات الدنيا . يتم الاعتماد على هذا الاسلوب في تصميم الوظائف في البيئة المستقرة ويكون غير فاعل في البيئة المتغيرة ،وبصورة عامة يؤدي هذا الاسلوب الى ارتفاع معدل دوران العمل وانخفاض الرضا الوظيفي.

2-اسلوب توسيع الوظيفة:
ويتضمن هذا الاسلوب اضافة مهام ومسؤوليات للوظيفة الفعلية في وظائف العاملين التي تؤدي الى حصول الملل وانخفاض الدافعية والرضا والاداء ،حيث ان اسلوب توسيع الوظائف يؤدي الى تنويع المهارات ويضيف بعدا" سلوكيا" مهما"، مصممي الوظائف يحاولون تقليل الملل الناتج عن بعض الوظائف بربط هذا الوظائف بأسلوب اخر هو اسلوب الوقت المرن الذي بموجبه يتم اعطاء العاملين الحرية في تحديد اوقات انجاز العمل وهذا يكون في الوظائف الروتينية (المستويات الدنيا في المنظمة) ،وقد اكدت الدراسات ان هذا الاسلوب في العمل يقلل من الملل الذي ينتاب العاملين، ويوفر قدرا" كبير من الحرية والاستقلالية الوظيفية التي تدعم رغبات العاملين الطموحين نحو التميز والتفوق في الانجاز.

3-اسلوب التناوب الوظيفي
يتم بموجب هذا الاسلوب انتقال العمل من وظيفة الى اخرى عموديا" او افقيا" (الانتقال العمودي يتضمن انتقال العاملين الى مستويات اعلى وتحمل مسؤوليات اكبر وصلاحيات اوسع) ،(الانتقال الافقي يتمثل في الانتقال الى وظائف في نفس المستوى الوظيفي يكتسب العاملون من خلاله مهارات وخبرات ومعارف عن هذه الوظائف وشعورهم بالأهمية وتقليل الملل) ان التنقلات التي تحدث بموجب هذا الاسلوب هي تنقلات وقتية وغير مستمرة في اغلب الاحيان.

4-اسلوب الاثراء الوظيفي:
ويعتمد هذا الاسلوب على (اغناء ) اثراء العمل وذلك بإضافة مهام وواجبات وظيفية جديدة من خلال اسلوب التحميل العمودي للاداء وهي اضافة صلاحيات جديدة للمهام التي يقوم الفرد بإنجازها فمثلا" تضاف صلاحيات التخطيط للعمل وهذا من شأنه ان يعمق لدى الافراد الصلاحيات الواسعة في تخطيط وتنفيذ الاداء ومراقبته, فموجب هذا الاسلوب يتمتع العامل بالحرية الكاملة لانجاز الاعمال واستخدام الطرق والوسائل المتعددة والاشراف المباشر على عمله دون اشراف الاخرين , وتقوم الادارة العليا بهذا الاسلوب عندما يتم اناطة بعض المسؤوليات والصلاحيات للمستويات الادارية الدنيا وبهذا يتحقق الاثراء الوظيفي لاعطاء الفرص للعاملين في انجاز مهامهم طبقا" لابداعهم وكفاءتهم في انجاز المهام الوظيفية.


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .