انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

وظائف البنك المركزي

Share |
الكلية كلية الادارة والاقتصاد     القسم قسم العلوم المالية والنقدية     المرحلة 4
أستاذ المادة كريم عبيس حسان العزاوي       30/04/2017 08:59:41
وظائف البنك المركزي
تتعدد وظائف البنك المركزي على مستوى دول العالم ويمكن اجمالها :
1- اصدار وتنظيم العمله في الدوله فيما يعرف ببنك الاصدار
2- القيام بالاعمال المصرفية للقطاع الحكومي فيما يعرف ببنك الحكومه
3- الملجأ الاخير لجميع البنوك وقيامه باعمال المقاصه والمراقبه عليها فيما يعرف ببنك البنوك
4- التحكم في حجم الائتمان والرقابة عليه بتنفيذ السياسة النقدية
5- يقوم بأدارة الاحتياطيات الدولية من النقد الاجنبي وسعر الصرف
6- المحافظة على الاحتياطي النقدي للبنوك في النظام المصرفي
7- اعادة خصم الاوراق المالية والتجارية لتمويل البنوك
8- المساهمة في اعمال التخطيط الاقتصادي وتمثيل النظام المصرفي في اعمال التخطيط
9- تقديم المشورة الاقتصادية والمالية للدولة
10- وظائف اخرى من اهمها اعداد الميزانيات للبنوك وتنظيم احصاءات الائتمان والتأثير الأدبي على البنوك
وفيما يلي تفصيل بالوظائف الاربعه الاولى :
1- اصدار وتنظيم العمله في الدولة فيما يعرف ببنك الاصدار :
هي من اهم وظائف البنك المركزي ولعل الدافع الى توكيل عمليه الاصدار الى البنوك المركزية بدلا من ان تحتفظ الدولة لنفسها حق الاصدار هو خشية الدولة من افراطها في اصدار العمله لاغراض الموازنة العامة دون النشاط الاقتصادي عموما مما يؤدي الى تدهور قيمة العملة الوطنية وانعدام الثقة بها ... وهنا تجد الدولة بأن وجود حق الاصدار لدى مؤسسة مستقله مما يمنعها من الاتجاة الى هذا المصدر الخارجي كلما ظهرت الحاجة الى نقود
س1/ لماذا تركيز عملة اصدار العملة لدى البنك المركزي حصرا ؟
ج/ أ- اعطاء مزيد من الثقة في قيمة العمله المصدرة بدلا من ان توزع هذه الثقة على بنوك متعددة وبالتالي قد يرفض الامر الافراد – في وقت ما – استعمال نقود احد من البنوك ويقبلون بشدة على ما يصدره بنك اخر من عمولات مما يعني اضطراب في احوال النقد طوال الوقت
ب- ان ترك عملية الاصدار لعدة بنوك يدفع تلك البنوك الى التنافس من اجل مزيد من الاصدار مما يؤدي الى الافراط في الاصدار لاغراض الربحية وبالتالي تدهور قيمة العملة ولذلك يعطى CB حق حصر الاصدار يعني ضمان كبير لعدم الافراط في الاصدار .
جـ - ان وجود هيئة او مؤسسة واحدة لاصدار العملة النقدية تدعيم للبنك المركزي في السيطرة على اموال الائتمان في الاقتصاد القومي فزيادة الائتمان تتطلب زيادة في كمية النقد المصدر وتقليل حجم الائتمان يتطلب عدم زيادة اصدار النقود فأذا كان البنك المركزي هو الهيئة الوحيدة التي تتمتع بحق الاصدار فأن ذلك يمكنه من السيطرة على حجم الائتمان .
د – ان قيام CB بالاصدار مع وضع القوانين اللازمة التي تمنعه من الافراط في الاصدار فيه ما يمنع الحكومة من الافراط في استخدام سلطتها على البنك المركزي وما يحمي النظام النقدي من سلطات الحكومة وكذلك يحمي المجتمع من سيطرة CB .
هـ - ان العائد من قيام هيئة او مؤسسة مستقلة بالاصدار يكون اكثر ربحية من قيام الدولة بالاصدار والعائد من الحكومة هنا لايقدر نقدا ولكن يقدر باستفادة الدوله من خدمة CB في اداء خدماته المصرفية للحكومة والنقدي عموما .
س2/ هل للبنك المركزي الحرية المطلقة في اصدار العملة ؟
ج/ تنقسم الاراء في هذا المجال وكالأتي :
1- يرى البعض ضرورة تمتع البنك المركزي بحرية مطلقة في اصدار العملات كلما سمحت حالة النشاط الاقتصادي بذلك
2- يرى البعض الاخر انه لابد من تقييد حرية البنوك المركزية في عملة الاصدار بوضع القوانين وتشريعات تنظم هذه العملية في اطار الحفاظ على المصلحة الاقتصادية للمجتمع .
3- انتهى الرأي الى ان كثيرا من الدول تتدخل بوضع القواعد والتشريعات التي تقيد بها عملية اصدار البنك المركزي للنقود .


نظم الاصدار النقدي
هناك عدة نظم اتبعت في اصدار العملة بواسطة CB وعلى النحو التالي :
أ‌- نظام الغطاء الذهبي الكامل : في هذا النظام تقيد قدرة CB في اصدار العملة بحجم الذهب الموجود لدى CB ويكون احتياطي الذهب المقابل للنقود المصدرة يعادل 100% من قيمتها ويشبة هذا النظام حالة استخدام المسكوكات الذهبية واحتفاظ CB بكميات منه مقابل اصدار كميات ...


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .
download lecture file topic