انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

أشكال مرحلة العبيد الثالث

الكلية كلية الاداب     القسم قسم الآثار     المرحلة 4
أستاذ المادة كاظم جبر سلمان الكرعاوي       11/01/2017 09:45:12
أشكال مرحلة العبيد الثالث.
تشير هذه المرحلة إلى وجود الطاسات الجؤجؤية التي بدأت تظهر لأول مرة في الموقع , وهي من النوع المفتوح , وتعد نموذجا لفخاريات العبيد الثالث a, أي مرحلة العبيد 2/3 , وهي ذات زخرفة شعاعية على بدن الطاسة , وإن الطاسات التي لها هذا الشكل تحتوي أيضا على نموذج داخلي محاط بزخرفة كثيفة سوداء مع وجود خط , وهي شائعة خلال مرحلة العبيد الثالث a , وقد وجدت أيضا في حجي محمد ورأس العمية, ومن الأشكال الأخرى التي عثر عليها في هذا الموقع , نوع من الطاسات الجؤجؤية المفتوحة , وهي تحتوي على خطوط أفقية عند الحافة , كما عثر على نماذج أخرى من هذا النوع وهي تحتوي على خطوط داخلية عمودية على خطوط أفقية عند الحافة وكانت شائعة بكثرة في H3 خلال هذه المرحلة وإن بعض الأمثلة من هذا النوع كانت لها خطوط مائلة بينها مسافات واسعة من الداخل وخطوط سميكة من الخارج (شكل304) وهذا الشكل يوجد ما يوازيه في تل العويلي ومن طبقات مرحلة العبيد الثالث , وهو شائع في أريدو في طبقات العبيد الثالث وفي رأس العمية.
ومن الأواني الرئيسة التي اكتشفت في هذا الموقع , الطاسات ذات العرى المتدلية والمتداخلة, التي كانت تستعمل للزينة (شكل305) وهي بحسب ما تشير إليه أوتس أنها تمثل علامة أو مؤشر لوجود أواني العبيد الثالث a, وهي منتشرة في تل العبيد مرحلة العبيد الثالث وفــــــــي موقــــع راس العمية, ومن القطع الأثرية المهمة التي وجدت في هذا الموقع والتي وجد ما يماثلها في جنوب العراق هي الأواني ذات الأشكال الشبيهة بالكأس الصغيرة ذات الزخرفة الداخلية الكبيرة (شكل306) إذ وجد ما يشبهها في أريدو وبالتحديد في طبقات دور العبيد الثالث , كما عثر على أنواع أخرى ذات أشكال تشبه الجرس (شكل 307) وهي بطبيعة الحال لها ما يشبهها في تل العويلي وفي طبقات دور العبيد الثالث.
فخار المنطقة الوسطى من الخليج العربي.
تشير الأدلة المادية الأثرية إلى أن فخاريات عصر العبيد في منطقة الخليج العربي تركزت في المنطقة الوسطى منه , وهي المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية , اذ كشفت التنقيبات الأثرية عن وجود مستوطنات عبيدية تعد الأكبر من بين المستوطنات العبيدية المكتشفة في المنطقة , وكان أهمها موقع الدوسرية وعين القناص وأبو خميس, وكانت هناك مواقع صغيرة تحيط بكل واحد من تلك المواقع , فضلاً عن مواقع أخرى تقع في قطر والبحرين والإمارات العربية, وجميعها تقع ضمن المنطقة التي ذكرناها آنفاً .
من ناحية الشكل تتميز الأواني العُبيدية في هذه المنطقة بمميزات عدة تنفرد بها عن مجموعات الأواني الفخارية الأخرى المعروفة في المملكة العربية السعودية, وهي حافاتها التي لا يوجد لها شبه مع تلك الفخاريات, إذ كان لقسمٍ من تلك الأواني العُبيدية حافات تتجه نحو الداخل وهي تحتوي على نتوء فيه ثقب ربما كان يستخدم لتثبيت الغطاء (شكل319) , فيما امتازت اواني اخرى بوجود حافات تتجه نحو الخارج تشكل قاعدة لأغطية الأواني (شكل320) ، وهناك أواني ذات حافات تتجه إلى الداخل بشدة (شكل321), وأخرى تمثلت بالحافة المقعرة من الأعلى (شكل322) ، فضلا عن الحافة ذات السناد الداخلي (شكل325) ، وهذه الحافات الخاصة بأواني العبيد في منطقة شرق المملكة العربية السعودية تعطي خصوصية لتلك الأواني اختلفت عن مثيلاتها في المواقع الأصلية لتلك الفخاريات ونقصد بذلك منطقة جنوب العراق, لقد كشفت التنقيبات الأثرية في مواقع وسط الخليج العربي عن مجموعة من الأواني الفخارية العبيدية الشبيهة بالأواني العبيدية في جنوب العراق وهي بحسب أشكالها كالآتي :
1 – الطاسات:لقد كشفت التنقيبات عن أنواع متعددة من الطاسات الفخارية , وكانت تختلف عن بعضها البعض من حيث الشكل, فمنها الطاسات العميقة ذات الجدران محدبة نحو الخارج (شكل309), والطاسات ذات الجدران المنبعجة إلى الخارج (شكل310) وهناك نوع آخر من الطاسات التي امتازت بجدران مقوسة إلى الداخل (شكل311).
2 - الصحون : أغلب الصحون المكتشفة في تلك المواقع كانت من نوع ذات الجدران المنبعجة إلى الخارج (شكل312)
3 – الجرار : الجرار المكتشفة في تلك المواقع كانت كروية الشكل وهي من النوع المتوسط الحجم (شكل 313).
ومن المميزات المهمة التي أفرزتها أعمال الحفر والتنقيب في تلك المواقع هي عرى تلك الأواني , إذ يلاحظ وجود خمسة أنماط من تلك العرى وهي النوع الأذني المخروق في منتصفهِ (شكل314) , وهناك أنواع من هذا النمط غير مخروقة يتكون من أذنين متقابلتين على كتفي الأواني (شكل315) والعرى الأسطوانية وأن قسماً منها كانت مزخرفة (شكل316), وهناك عرى ذات حافات مثنية إلى الخارج كوسائل لتعليق الأواني وحملها باليد (شكل317) , وهناك عرى مكونة من أربع آذان كل أذنين موضوعتين على كتف من كتفي الأواني ( شكل318).


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .