انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

تأسيس إمبراطورية أور الثالثة

Share |
الكلية كلية الاداب     القسم قسم الآثار     المرحلة 1
أستاذ المادة هديب حياوي عبد الكريم غزالة       2/14/2012 8:55:09 AM
( تأسيس إمبراطورية أور الثالثة )

أوتوحيكال ( 2121 – 2114ق.م )
أحد أمراء مدينة الوركاء . وكان معاصراً لكودية .
وربما أسس سلالة في الوركاء هي سلالتها الخامسة .
( حكم سبع سنوات ونصف السنة ) ثم انتقلت الملوكية إلى مدينة أور .
خلف لنا هذا الملك أو الأمير نص يروي لنا خبر طرده الكوتيين وتحرير البلاد منهم ويعتبر هذا النص من أجود ما وصلنا من الأدب السومري .
في اليوم السادس من مسيره مع جنده التقى مع ( تريكان ) ملك الكوتيين وهزمه وهرب إلى أحد المدن دبروم ( تل الجدر ) شمال شرقي مدينة أوما ولكن أهل تلك المدينة قبضوا عليه وسلموه إلى أوتوحيكال الذي وضع قدميه على رقبته وأعاد بذلك ملوكية سومر إلى أهلها .
وبذلك انتهت فترة التسلط الكوتي في عهد ملكهم تريكان الذي لم يحكم سوى لأربعين يوماً . وقد اقترن هذا الإنجاز في الكثير من المآثر . وقد كانت هذه هي أول ثورة تموزية في العالم .
ثم مات أوتوحيكال ممزقاً عندما كان يشرف على بناء سد على أحد الأنهار .
سلالة أور الثالثة :
لم يبقى البطل أوتو- حيكال في الحكم سوى سبع سنوات ونصف السنة
قد يبدو ان إثبات الملوك قد دون لأول مرة في عهد هذا الملك ثم أضيفت سلالتا أور الثالثة وإيسن في النسخة الأخيرة .
ما هي الدوافع التي دفعت إلى وضع إثبات الملوك لأول مرة ؟
إن أهم الدوافع نشأ من الروح القومية الجديدة التي انبعثت عند السومريين من بعد النجاح في حرب التحرير حيث نشأ تدوين تراث نظام الحكم .
أحد النصوص ذكر اهتمام أوتوحيكال بمدينة أور حيث كان حاكمها أورنمو .
أحد المخاريط الطينية أشار إلى إن أوتوحيكال قام بتعيين الحدود ما بين لجش وأور وهذا يشير إلى تبعيتها له .
ما هي الدوافع أو الأسباب التي جعلت أورنمو يعلن الانفصال عن أوتوحيكال ؟
إن تحديد الحدود كان في صالح مدينة لجش على حساب أور .


أورنمو : ( 2113 – 2095ق.م )
تأسست سلالة أور الثالثة التي حكمت حوالي قرن واحد (2113 – 2006ق.م ) وحكم منها خمسة ملوك : دام حكمه ( 18 سنة )
من أهم المميزات التي قامت في عهد هذه السلالة .
1) أعيدت وحدة البلاد السياسية من بعد فترة حكم الكوتيين .
2) الفتوحات الخارجية بلاد آشور وبلاد عيلام وسورية ووادي الخابور والباليخ والأجزاء الشرقية من آسيا الصغرى ومناطق الخليج العربي
3) تمثل سلالة أور الثالثة نهاية السومريين السياسية 0 حيث تفرد الساميون من بعدهم بالحكم في العصر البابلي القديم0
من الأمور المهمة التي يجب ذكرها إن الثقافة السومرية واللغة السومرية بقيت مستعملة كلغة للتدوين الرسمي . والى هذا ظهرت إشارات قوية من جانب ملوك أور على التوفيق والمصالحة مع الأكديين حيث استعملوا لقب ( ملك بلاد سومر وبلاد أكد ) وهو لقب أوجده أوتوحيكال بالإضافة إلى لقبهم الخاص ( ملك – أور ) وملك الجهات الأربعة .
تتميز سلالة أور الثالثة بوفرة مصادرها وأهم تلك المصادر هي النصوص والعقود التجارية والقانونية ولكن الكتابات الملكية قليلة جداً
دام حكم أورنمو 18سنة .
تشير بعض النصوص انه طارد ملوك من الكوتيين كانوا محتمين في أحد جهات البلاد .
أخضع حاكم لجش ( نمخني )
سار من البحر الأسفل إلى البحر الأعلى .
تعتبر شريعته التي وجدت في مدينة نفر من أهم أعماله .
قام بمشاريع عمرانية ضخمة في عاصمتة أور والوركاء ونفر حيث جدد جملة معابد في تلك المدن .
وجه اهتمامه إلى عاصمة أور وقام بجملة أعمال عمرانية فيها . وفي مقدمتها ( الزقورة ) ( أي – تمن – ني – كور )
جدد الزقورة نبونئيد ( نبونيدس )
تتميز سطوح أوجهها أوجدرانها بالتحدب وهذا ما تميزت به العمارة اليونانية
أهتم أورنمو بمشاريع الري بسبب تدهورها في فترة الحكم الكوتي حفر نهر ( ننا – كوكال ) على الحدود ما بين لجش وأور كذلك بنى ميناء أور لربط المدينة بالخليج العربي .


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .
download lecture file topic