انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

انماط الادارة

الكلية كلية التربية للعلوم الصرفة     القسم  قسم الرياضيات     المرحلة 2
أستاذ المادة شيماء شاكر جمعة الناصري       09/06/2020 08:54:53
أنماط الإدارة التربوية
من خلال الممارسات الفعلية المتعلقة بنوعية واتجاهات الشخصية الإدارية وسلوكها يمكن تمييز الأنماط الآتية :
1- الإدارة الاستبدادية أو التسلطية (Authorltarian Ad.)
تسمى أيضا بالإدارة البيروقراطية أو النمط الأوتقراطي ، وهذا النمط من الإدارة يهتم بالشكليات عن طريق التعميمات الإدارية الصارمة كالطاعة العمياء ، وتنفيذ الأوامر دون نظر إلى جوهر العملية التربوية نفسها ، والإداريون الذين يلجؤون إلى هذا النمط يجدونه أسلوبا سهلا ، فهو لا يحتاج إلى أكثر من فرض السلطة على أعضاء النظام الإداري .
وهذا الأسلوب الإداري يستعمل في المؤسسات ذات الحجم والعدد الكبير وتتسم بضخامة مكوناتها وباعتمادها التقني وبتوازن دقيق في قواها ومكوناتها الداخلية والخارجية أو تدار غالبا بأسلوب مهني ضمن بناء مخطط لتحقيق هدف موضوع مسبقا ويتطلب تحقيقه نظم ضبط عالية وتعد نوعا من الإدارة الكرسية ، وهو شائع في المصانع والشركات فهي إدارة تقوم على الشرعية القانونية وأحيانا على العقلانية ، وتتصف هذه الإدارة بالروتين وكثرة الأعمال الورقية والرسمية والأوامر والنواهي والقواعد الثابتة أو الضيقة الأفق أحيانا ، وهي تركز على هدف المؤسسة أكثر من تركيزها على هدف الفرد وتضع الجانب المادي للمؤسسة في اعتبارها قبل الجانب الإنساني .

للإدارة الاستبدادية خصائص منها :
1- إن تقسيم العمل مبني على التخصص الوظيفي .
2- يوجد تسلسل هرمي واضح في السلطة .
3- توجد نظم وقوانين ولوائح تحدد حقوق وواجبات ومسؤوليات العاملين .
4- وجود علاقات غير شخصية .
5- الاستخدام السيئ للقوانين أحيانا في مواقف العمل .
6- التوظيف والترقية مبنيان على القدرة أو المهارة التقنية.

2- الإدارة الفوضوية أو الترسلية أو السائبة (Laissez Faire ;Ad)
في هذا النمط من الإدارة يتخلى القائد عن مسؤولياته لأعضاء النظام التربوي ، ويترك الحبل على الغارب لكل فرد يتصرف حسب ما تمليه عليه أهواؤه وهكذا تختفي المسؤولية وتضطرب الأمور ، وهذا النمط قد يكون قليلا أو نادرا ولكنه يبرز عندما يتولى القيادة من ليس أهلا لها أو من تكون لديه مشاغل أخرى تصرفه عن النهوض بمهامها .
3- الإدارة الديمقراطية ( Democratic Ad) :
هذا النمط من الإدارة يستمد سلطته من أعضاء التنظيم الإداري لأنه يؤمن بالعلاقات الإنسانية وجماعية القيادة ، ويحترم الأفراد ويقدر مواهبهم ويشاركهم في المسؤولية وفي صنع القرار .
يتوفر هذا النمط من الإدارة حينما يكون على رأس الجهاز الإداري شخص كفء يدرك مفهوم الإدارة ومقوماتها ويبذل الجهد في الإفادة من قدرات كل شخص يشارك في الجهاز الإداري .


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .