انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

العدد

Share |
الكلية كلية الدراسات القرآنية     القسم قسم علوم القرآن     المرحلة 4
أستاذ المادة عماد فاضل عبد محسن البوشندي       07/08/2017 04:28:09
العــــــــدد
أقسام العدد: تُقسّم الأعداد على أربعة أقسام هي :
الأعداد المفردة: ويقصد بها الأعداد (1-10).
الأعداد المركبة: ويقصد بها الأعداد (11-19).
ألفاظ العقود: ويقصد بها الأعداد (20-90).
الأعداد المعطوفة: ويقصد بها الأعداد (21-99).
أحكام تذكير العدد وتأنيثه :
(1) الأعداد المفردة :ولها ثلاثة أحكام
أ‌) العددين (1، 2) العدد يوافق المعدود، فنقول في التذكير:(اشتريتُ كتابًا واحدًا، اشتريتُ كتابين أثنين)، ومنه قوله تعالى: ((وَإِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ)) (البقرة/163)، وقوله تعالى: ((يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ حِينَ الْوَصِيَّةِ اثْنَانِ ذَوَا عَدْلٍ مِنْكُمْ))(المائدة من الآية/106) وفي التأنيث: (اشتريتُ مجلةً واحدةً، اشتريتُ مجلتين اثنتين)، ومنه قوله تعالى: ((يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ))(النساء من الآية/1)، وقوله تعالى: ((قَالُوا رَبَّنَا أَمَتَّنَا اثْنَتَيْنِ وَأَحْيَيْتَنَا اثْنَتَيْنِ فَاعْتَرَفْنَا بِذُنُوبِنَا فَهَلْ إِلَى خُرُوجٍ مِنْ سَبِيلٍ))(غافر/11)
حكمها:
? المعدود يأتي قبل العدد.
? يعرب المعدود بحسب موقعه من الجملة، ويعرب العدد نعتًا.
? (اثنان، اثنتان) ملحقان بالمثنى ويعربان إعرابه.
ب‌) الأعداد (3-9) العدد يُخالف المعدود، فنقول في التذكير: (اشتريت ثلاثة كتب)، وفي التأنيث: (اشتريتُ خمس مجلات)، من ذلك قوله تعالى: ((سَيَقُولُونَ ثَلَاثَةٌ رَابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ سَادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ رَجْمًا بِالْغَيْبِ وَيَقُولُونَ سَبْعَةٌ وَثَامِنُهُمْ كَلْبُهُمْ قُلْ رَبِّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِمْ مَا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِيلٌ))(الكهف من الآية/22)، وقوله تعالى: ((قَالَ رَبِّ اجْعَلْ لِي آيَةً قَالَ آيَتُكَ أَلَّا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلَاثَ لَيَالٍ سَوِيًّا))(مريم/10).
ت‌) العدد (10) إن كان مفردًا يخالف المعدود، نحو: (حضر عشرة طلاب وعشر طالبات)، كقوله تعالى: ((فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ ذَلِكَ كَفَّارَةُ أَيْمَانِكُمْ إِذَا حَلَفْتُمْ))(المائدة/89)، وقوله تعالى: ((أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَاهُ قُلْ فَأْتُوا بِعَشْرِ سُوَرٍ مِثْلِهِ مُفْتَرَيَاتٍ وَادْعُوا مَنِ اسْتَطَعْتُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ))(هود/13). وإن كان مركبًا يوافق المعدود، نحو: (حضر خمسة عشر طالبًا وخمس عشرة طالبة)، من ذلك قوله تعالى: ((إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ))(التوبة من الآية/36).
حكمها:
? يكون المعدود (التمييز) جمعًا مجرورًا بالإضافة.
? يعرب العدد بحسب موقعه من الجملة.
(2) الأعداد المركبة: ولها حكمان
أ‌) العددين (11،12) يوافقان بجزأيهما المعدود، فنقول في التذكير: (وصل أحد عشر رجلًا، وصل اثنا عشر رجلًا)، وفي التأنيث: (وصلت إحدى عشرة امرأة، وصلت اثنتا عشرة امرأة)، ومنه قوله تعالى: ((إِذْ قَالَ يُوسُفُ لِأَبِيهِ يَاأَبَتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ))(يوسف/4)، وقوله تعالى: ((فَانْفَجَرَتْ مِنْهُ اثْنَتَا عَشْرَةَ عَيْنًا قَدْ عَلِمَ كُلُّ أُنَاسٍ مَشْرَبَهُمْ))(البقرة من الآية/60).
حكمها:
? يكون المعدود مفردًا ويعرب (تمييزًا منصوبًا).
? العدد أحدَ عشرَ مبنيٌّ على فتح الجزأين.
? (اثنا، اثنتا) يعربان إعراب المثنى، أمّا الجزء الثاني فيعرب عددًا مبنيًا على الفتح لا محل له من الإعراب، وهو بمثابة نون المثنى.
? الشين ساكنة في (عشْرة).
ب‌) الأعداد (13-19) يخالف الجزء الأول من العدد المعدود، فنقول: (عندي ثلاثة عشر كتابًا وسبع عشرة مجلة).
حكمها:
? العدد مبني على فتح الجزأين.
? يكون المعدود (التمييز) مفردً منصوبًا.
(3) ألفاظ العقود: لا تتغيّر صورتها مع المعدود
نحو: (عندي عشرون كتابًا وثلاثون مجلة)، (اختبرتُ عشرين طالبًا وأربعين طالبةً)، منها قوله تعالى: ((وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ))(الأحقاف من الآية/15)، وقوله تعالى: ((وَاخْتَارَ مُوسَى قَوْمَهُ سَبْعِينَ رَجُلًا لِمِيقَاتِنَا))(الأعراف من الآية/155)، وقوله تعالى: ((إِنْ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ سَبْعِينَ مَرَّةً فَلَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ))(التوبة من الآية/80).
حكمها:
? تعرب ملحقة بجمع المذكر السالم، لأنّها لا واحد لها من لفظها.
? مميزها مفرد منصوب.
(4) الأعداد المعطوفة: لها حكمان
أ‌) العددين (1، 2) معطوفين، يطابق الجزء الأول منها المعدود، ويحافظ الجزء الثاني (ألفاظ العقود) على أحكامها السابقة، نحو قولنا في التذكير: (قرأتُ واحدًا وعشرين كتابًا، أثنيتُ على اثنين وعشرين طابًا)، وفي التأنيث: (اطلعتُ على إحدى وعشرين مجلة، أقلعت اثنتان وعشرون طائرة)، ومن ذلك قول عنترة:
فِيهَا اثنَتانِ وَأرْبَعونَ حَلُوبَةً سُودًا كَخافيةِ الغُرابِ الأسْحَمِ
حكمها:
? يعرب الجزء الأول بحسب موقعه من الجملة ويعرب الجزء الثاني معطوفًا عليه.
? مميزه مفرد منصوب.
ب‌) الأعداد (3-9) معطوفة، يخالف الجزء الأول منها المعدود، ويحافظ الجزء الثاني (ألفاظ العقود) على أحكامها السابقة، نحو قولنا في التذكير: (حضر خمس وثلاثون طالبًا وسبعة وستون طالبة)، ومنه قوله تعالى: ((إِنَّ هَذَا أَخِي لَهُ تِسْعٌ وَتِسْعُونَ نَعْجَةً وَلِيَ نَعْجَةٌ وَاحِدَةٌ فَقَالَ أَكْفِلْنِيهَا وَعَزَّنِي فِي الْخِطَابِ))(ص/23)
حكمها:
? يعرب الجزء الأول بحسب موقعه من الجملة ويعرب الجزء الثاني معطوفًا عليه.
? مميزه مفرد منصوب.
ملاحظة:
الأعداد (مئة، ألف، مليون): تلزم هذه الأعداد حالة واحدة في التذكير والتأنيث، وتعرب بحسب موقعها من الجملة، ويكون مميزها مجرورًا بالإضافة، نحو: (حضر مئة رجل ومئة امرأة)، (وزّع ألف قلم وألف كراسة)، من ذلك قوله تعالى: وقوله تعالى: ((الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا مِائَةَ جَلْدَةٍ))(النور من الآية/2)، وقوله تعالى: ((يَوَدُّ أَحَدُهُمْ لَوْ يُعَمَّرُ أَلْفَ سَنَةٍ وَمَا هُوَ بِمُزَحْزِحِهِ مِنَ الْعَذَابِ أَنْ يُعَمَّرَ))(البقرة من الآية/96).


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .
download lecture file topic