انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

تاريخ السباحة في العراق

Share |
الكلية كلية التربية الرياضية     القسم وحدة الالعاب الفردية     المرحلة 1
أستاذ المادة حيدر محمد عبد الهادي العاني       12/14/2011 5:15:01 AM
المحاضرة الثانية :
تاريخ السباحة في العصر الحديث في العراق:

ارتبط ظهور السباحة في العراق بتأسيس اللجنة الاولمبية العراقية في عام 1948م حيث تشكل الاتحاد العراقي المركزي للسباحة بصورة رسمية كأحد الاتحادات التي ساهمت بشكل ملفت للنظر في تحقيق الانجازات الرياضية سواء على المستوى العربي أو على المستوى القاري و العالمي و ظهرت أسماء ارتقت إلى الشهرة العالمية و المشاركات في سباقات دولية و تحقيق نتائج لازالت محط افتخار و استذكار و يشار لها ألان كأحد الانجازات المهمة للرياضة العراقية بصورة عامة .
أن الغرض من تشكيل اللجنة الاولمبية هو أعطاء صفة رسمية و هوية للرياضة العراقية و الاشتراك في الدورات الاولمبية التي كانت تجري حيث لم يشترك فيها الاتحاد السباحة المركزي لافتقاره لكثير من مقومات المشاركة و خاصة تكاليف المشاركات الخارجية و الإعداد مع العلم أن هناك سباحين كانوا قادرين على الاشتراك بفعالية كبيرة .
و تم تشكيل أول اتحاد رسمي للسباحة الاولمبية في عام 1956م برئاسة علي محسن حيث كان مركز التحاد في كلية الفنون الجميلة و التي اعتبرت المركز الرئيسي للتدريب لوجود مسبح بقياسات 33م*15م في هذه الكلية و بإشراف وزارة التربية ( وزارة المعارف آنذاك )، هذا بالإضافة إلى وجود مناطق للتدريب على ضفاف نهر دجلة يشرف عليها الاتحاد المركزي للسباحة في ذلك الوقت في مناطق الاعظمية و الكاظمية و العطيفية و كرادة مريم و الكرادة الشرقية ،و كان السباحين من الطلبة في المدارس القريبة من مناطق التدريب وبإشراف مختصين من أمثال (إسماعيل حمودي ،فائق الجسار ،جعفر محمد صالح ).
و هناك أيضا المؤسسة العسكرية التي كانت تهتم بالسباحة من خلال مديرية التدريب البدني حيث تنظم سباقات السباحة الاولمبية و الغطس و كرة الماء لفرق الجيش المختلفة .
و في عام 1965م تم تنظيم أول مهرجان للسباحة الاولمبية على مسبح بقياسات 50م*21م و هو مسبح بغداد التابع إلى مؤسسة السباحة آنذاك و الذي بلغ عدد المشاركين فيه 6000 مشارك و حظي بمشاهدة جماهيرية واسعة و في عام 1967م افتح مسبح الشعب الاولمبي المفتوح وقياسات 50م*21م و أصبح المركز التدريبي للاتحاد المركزي العراقي للسباحة .
و في عام 1983م افتتح مسبح الشعب المغلق ( القادسية آنذاك ) ليصبح واحد من معالم العاصمة بغداد و المركز الرسمي لاتحاد السباحة العراقي و لحد ألان .



المشاركات العراقية في السباحة الدولية :

يذكر تاريخ السباحة مشاركات واسعة للسباحين العراقيين ارتقت في العديد من المرات الى العالمية و تحقيق الانجازات التي نفتقر لها الان ، و ابتدات عام 1957م في الدورة العربية في مدينة بيروت حيث اشترك العراق بعدد من السباحين بلغ 19سباحا و رغم ان الوفد العراقي انسحب في تلك الدورة .و في عام 1965م في الدورة العربية الرابعة اشترك العراق بفعالية السباحة بسباحين بلغ عددهم 12سباحا و حصل منتخب كرة الماء على المدالية البرونزية .
و في عام 1974م شارك العراق بدورة طهران الاسيوية و بعدد من السباحين بلغ 7 سباحين حيث تم تسجيل اول رقم عراقي اقل من الدقيقة للسباح صبيح محمد بدن (57ثا) 100م حرة . و في عام 1977م شارك العراق بدورة الخليج العربي بوفد كبير و حقق 4اوسمة ذهبية و 3 اوسمة فضية و6اوسمة برونزية . وفي عام 1978م اشترك العراق بالدورة الاسيوية في تايلند .
و يذكر التاريخ اول مشاركة لسباحة عراقية على المستوى الاسيوي هي يسرى غازي ، و استمرت المشاركات في مختلف الدورات و البطولات العربية و الاقليمية و القارية و الدولية لتصل الى محطة دورة الالعاب العربية في عام 1985م في المغرب و التي حقق فيها البطل العراقي عبد الرضا محيبس الوسام الفضي في سباق 100م على الظهر و يعد افضل انجاز للسباحة العراقية ، كذلك مشاركة اول سباحة عراقية في الدورات العربية هي زينة ضياء المنشئ.
و استمرت المشاركات العربية و القارية و الاقليمية الا انه لا يذكر ان هناك انجازا يشارله بالبنان في مختلف السباقات مع الانحسار الواضح في الوقت الحاضر في عدد المشاركات و انخفاض اعداد السباحين .
و هنا يجب التذكير بالاجازات التي تحققت من خلال المشاركة في سباقات المسافات الطويلة و خاصة ذات الشهرة الكبيرة منها :
1- مشاركة السباح علاء النواب في سباق صيدا في بيروت عام 1956م و حصوله على المركز الاول . و اعاد تحقيق الانجاز في العام الذي تلاه في عام 1957م .
2- مشاركة السباح بدري عبد الوهاب في سباق قناة السويس و حصوله على المركز الخامس .
3- و شارك العراق في اول سباق عالمي في مدينة نابولي لسباق يبلغ طوله 33كم في عام 1957م و حصل علاء الدين النواب على المركز الاول . اما في العام التالي و لنفس السباق اشترك العراق بالسباح رسمي عبد الوهاب و حصل على المركز الثاني .
4- و في عام 1962م حصل السباح بدري عبد الوهاب على المركز الثاني في سباق بحيرة اوهريد اليوغسلافية للمسافات الطويلة و اعاد نفس الانجاز للعام 1964م.
و مما يتضح ان الانجازات للاتحاد العراقي تحققت في القرن الماضي الذي شهد انحسارا في الانجازات و خاصة في فترة التسعينات من القرن الماضي و استمر هذا الانحسار حتى وقتنا الحاضر.





المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .
download lecture file topic