انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

نظرية العوامل المتعددة (ثرستون):

الكلية كلية التربية للعلوم الانسانية     القسم قسم التربية وعلم النفس     المرحلة 1
أستاذ المادة مدين نوري طلاك الشمري       09/12/2017 19:57:58

بسم الله الرحمن الرحيم
وزارة التعليم العالي والبحث العلمي
جامعة بابل
كلية التربية للعلوم الإنسانية المحاضرة الثالثة المادة: علم نفس الفارق
قسم العلوم التربوية والنفسية 2017-2018 المرحلةالاولى


نظرية العوامل المتعددة (ثرستون):
فى عام 1938م خرج (ثرستون) بإتجاه معارض تماماً لما نادى به (سبيرمان) حول طبيعة الذكاء, حيث يرى (ثرستون) أنه لا وجود لما يسمى بـ (العامل العام) الذى يقف خلف جميع أنواع النشاط العقلى, وإنما إعتقد بوجود عدد من العوامل أطلق عليها "القدرات العقلية الأولية", وأن السلوك الذكى يعد نتيجة لهذه القدرات العقلية الأولية التى تختص كل منها بوظيفة عقلية معينة.
ومن ثم يمكن قياس الذكاء من خلال عينات من أداء الفرد فى كل مجال من المجالات الست التالية:
- عامل لفظى: ويتمثل فى القدرة على فهم معانى الكلمات والعلاقة اللفظية وتركيب الألفاظ, ويقاس بإختبار معانى الكلمات.
- عامل عددى: ويتمثل فى القدرة على إجراء العمليات الحسابية الأساسية بدقة وسرعة ويقاس بإختبارات العدد.
- عامل مكانى: ويتمثل فى القدرة على التعرف على الأشكال والمرئيات والعلاقة المكانية ويقاس بإختبار الإدراك المكانى.
- عامل طلاقة الكلمات: ويتمثل فى القدرة على التداعى بالكلمات بسرعة ويقاس بإختبار التداعى اللفظى.
- عامل الذاكرة: ويتمثل فى القدرة على تذكر الأشكال والمقاطع والأرقام والكلمات والعلاقات ويقاس بإختبارات الذاكرة.
- عامل الإستدلال: ويتمثل فى القدرة على إستنتاج قانون أو قاعدة من عدة امثلة أو قواعد حل المشكلات ويقاس بإختبارت الإستدلال.
فروض نظرية العوامل المتعددة لـ (ثرستون):
- أن النشاط العقلى يتكون من مجموعة متمايزة من العوامل المتعددة يختص كل منها بنوع معين من أنواع النشاط العقلى.
- أنه ليس هناك ما يسمى بالعامل العام على النحو الذى نادى به سبيرمان.
- أن الوزن النسبى لإسهام العوامل المتعددة فى التباين الكلى للنشاط العقلى المعرفى متقارب وعلى نفس الدرجة من الأهمية.
- أن الإرتباطات البينية بين العوامل المتعددة للنشاط العقلى لا تفسر بالضرورة وجود العامل العام.
منهج ثرستون:
- إستخدم ثرستون (65 إختباراً), طبقت على (240 طالب جامعى), وكون مصفوفة معاملات الإرتباط بين درجات هذه الإختبارات.
- أخضع ثرستون مصفوفة معاملات الإرتباط للتحليل العاملى بإستخدام الطريقة المركزية فى التحليل مع التدوير للمحاور.
نتائج ثرستون:
- أن العامل العام الذى أشار إليه سبيرمان ليس له وجود فى نتائج التحليل العاملى, وأن النشاط العقلى عبارة عن مجموعة من العوامل المتعددة أطلق عليها ثرستون (القدرات العقلية الأولية).
- أن التشبعات العاملية للعوامل الناتجة تشير إلى تمايزها كقدرات عقلية متعددة أكثر مما تشير إلى إنتظامها معاً مكونة العامل العام.
نقد نظرية ثرستون:
- يرى المؤيدون لنظرية (سبيرمان) أن مجرد وجود إرتباطات بين الإختبارات التى طبقها (ثرستون) يشير إلى وجود عامل عام.
- أن صغر إسهام العامل العام فى التباين الكلى للعوامل الناتجة يرجع إلى خصائص عينات (ثرستون) من طلاب الجامعة, حيث تميل القدرات العقلية إلى التمايز والإستقلال.
- أن الدراسات التى قام بها (ثرستون) وزوجته عامى 1941م , 1948م تتفق مع فرض (سبيرمان) بوجود العامل العام, وخاصة مع إستخدام التحليل العاملى للإرتباطات بين العوامل.


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .