تدريسي من كلية الآداب يكتب قصيدة بعنوان " التعليم الالكتروني"

التاريخ :09/04/2020 13:12:25
كلية الاداب
كتـب بواسطـة  رحاب حبيب صاحب الموسوي عدد المشاهدات 248


في إطار مشاركات تدريسي كلية الآداب في تعزيز المسيرة العلمية لبلدنا الحبيب في ظل الظروف الصحية الراهنة المتمثلة في ظهوروباء كورونا  وقيام تدريسي الكلية بالتواصل مع طلبتهم الأعزاء عبرالمنصات الالكترونية المتنوعة  في تقديم المحاضرات وفق توجيهات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ورئاسة جامعة بابل  وعمادة الكلية وفي مشاركة إنسانية و أدبية متميزة كتب الشاعرالدكتور فارس عزيز مسلم الحسيني التدريسي في قسم اللغة العربية  بكلية الآداب قصيدة بعنوان التعليم الالكتروني "حض فيها الطلبة على مواصلة العلم الكترونيا  كونه السبيل الناجح في ظل الظروف الراهنة. وفيما يأتي النص الكامل للقصيدة .


بِالعِلمِ ، كُلُّ وَباءٍ سَوفَ يَنهَزِمُ    
وَإِنَّ أَقوى سِلاحٍ  عِندَنا القَلَمُ

 

قَد قَالَ : ( وَالقَلَمِ ...) القُرآنُ في قَسَمٍ
وَليسَ يَعظُمُ إِلَّا ذلِكَ القَسَمُ 

 

قُولُوا لِكُلِّ ،وَباءٍ قَد يُهاجِمُنا ، :
إِنَّا عَلَى الأَرضِ ، ما زَلَّتْ لَنا قَدَمُ

 

إِنّي أَخُوضُ  بِهذا العامِ  مَعرَكةً
بَحرًا مِنَ الموتِ ، فِيهِ المَوجُ يَلتَطِمُ 

 

وَسَوفَ أُثبِتُ أَنِّي فارِسٌ بَطَلٌ
وصارِمي هُوَ نِعمَ الصَّارِمُ الخَذِمُ

وَسَوفَ أَرفَعُ في سُوحِ الوَغى عَلَمًا
مِنَ العُلُومِ ، فَيزهُو ذلكَ العَلَمُ

 

قَد خابَ مَن لَم يَكُنْ بِالِعِلمِ مُعتَصِمًا
ما الفَوزُ إِلَّا لِمَنْ بِالعِلمِ يَعتَصِمُ

 

وَالجهلُ شَيءٌ خَطيرٌ ؛ سَوفَ يَتبَعُهُ
مُرادفانِ لَهُ : الفَقرُ والسَّقَم

ُ

بِالعِلمِ ، والفَنِّ ، والآدابِ نَهضَتُنا
طُرًّا ، وإِلَّا فَإِنَّا كُلَّنا رِمَم

ُ

وَسِرُّ كُلِّ حَضاراتٍ مَدارِسُها
وَبِالمُعَلِّمِ هذا تُبعَثُ الأُمَمُ

 

تَعلِيمُنا ( أَلِكترُونِيْ) ، لَهُ هَدَفٌ
وَفيهِ مَغزى ، عَظيمُ الشَّأنِ ، مُحتَرَمُ

 

وَكُلُّ شَيءٍ جَديدٍ ؛ قَد يُفاجِئُنا
وكانَ يَومًا  جَديدًا ، ذلكَ القِدَمُ

 

إِنِّي أَنا طالِب ؛ أسعى بِلا كَسَلٍ
إِلى النَّجاحِ ، ولا تَعيا بِيَ الهِمَمُ

كُلِّيَتي البيتُ ، والأكوانُ جامِعَتي
فَبينَنا أَلفُ حَبلٍ ، ليسَ يَنقَضِمُ

 

وَأنهلُ العلمَ نَهْلًا مِنْ أساتِذَتي
ما أطيبَ العلمَ ، حينَ العلمُ يُلتَهَمُ