الاستاذ الدكتور قاسم عباس ينشر بحثا في مجلة الاطروحة

التاريخ :15/02/2020 16:29:47
كلية التربية للعلوم الانسانية
كتـب بواسطـة  ريام حامد الصالحي عدد المشاهدات 122

نشر الأستاذ المساعد الدكتور قاسم عباس ضايف التدريسي في قسم اللغة الانكليزية في كلية التربية للعلوم الإنسانية جامعة بابل بحثًا مشتركًا مع الباحثة أسيل كريم محمد التميمي بعنوان
( The Pragmatics of Humiliation in Selecte English Novels )
في مجلة " الأطروحة" يتضمن الإذلال قوة طردية للطرفين كلاهما المُذل الذي يمتلك القدرة على إذلال الضحية والذليل الذي يستعمل قوته ضد حالة الإذلال, لذلك يحتفظ بالقوة كل من المذل والذليل وفقًا لحدود العلاقات الاجتماعية على الرغم من ذلك فإن مفهوم الإذلال لم يلقَ العناية من المنظور التداولي على الرغم من أهميته, تأتي هذه الدراسة للتعامل مع الإذلال في روايات إنجليزية مختارة ، إذ تناولت الإذلال في رواية العودة إلى الوطن للكاتبة ليسنغ ورواية الطاحونة على نهر فلوص لأليوت.
بناءً على ما تقدم ، تهدف الدراسة بشكل أساسي إلى توضيح الطرائق التي تستعمل بها العوامل المسببة للإذلال وأنواعه والاستراتيجيات التي تحقق التأثيرات التداولية على المراحل الثلاث للعملية ، أي مرحلة البدء ومرحلة التطوير ومرحلة الاستجابة.
ولتحقيق أهداف الدراسة, يقترح الباحث بعض الفرضيات حيث تبين ان الإذلال هو عملية مكونة من عدة مراحل وهي مرحلة البدء التي يستعملها الُمذل ومرحلة التطوير التي تستعمل من قبل المُذل لجعل الضحية يشعر بالإذلال ومرحلة الاستجابة التي تستعمل من قبل الضحية و التي تتوضح بالقبول أو الرفض لحالة الإذلال. عوامل الإذلال مثل العنصرية والوضع الاجتماعي العاملان الأساسيان في إذلال الأشخاص في كلتا الروايتين.
استناداً الى تحليل البيانات وجدت الدراسة أن هناك عوامل سائدة وأفعالا كلامية التي يتم توظيفها بشكل مفيد من قبل المذلين لإذلال الآخرين لغرض تحقيق التأثيرات التداولية. ووجدت أيضا أنه يتم استخدام مسببات الإذلال من قِبل المُذل لإظهار الطريقة التي يهينون بها الشخصيات الأخرى لخدمة أفكار الروايات ، وجدت الدراسة أيضًا أن استراتيجيات الغلظة تُستخدم لإظهار وقاحة المُذل في انتهاك كرامة الإنسان للتعبير عن الموضوع الرئيسي للإذلال في الروايتين.
توصلت الدراسة أيضًا يخرق المذل مبادئ جرايس تعمدًا من اجل اذلال الضحية. وجدت الدراسة أن أنواع الأذلال و افعاله و أشكاله تستعملها الشخصيات لتحقيق غرض الإذلال. تستخدم الوسائل الأدبية من قبل الشخصيات لغرض تخفيض قيم الآخرين. ووجدت الدراسة أيضا يتم استخدام استراتيجيات الاستجابة من قبل الأشخاص المهانين لتعكس رفضهم أو قبولهم لحالة الذل .
وقد تقدم السيد عميد كلية التربية للعلوم الإنسانية جامعة بابل بالشكر والتقدير للجهود العلمية المتميزة للأستاذ المساعد الدكتور قاسم عباس الضايفي وإلى الباحثة أسيل كريم محمد ، ونسأل الله تعالى لهما ولجميع الأساتيذ والباحثين التوفيق والسداد .