مدير العلاقات العامة في جامعة بابل يدعو الى الارتقاء بالعلاقات العامة

التاريخ :18/09/2019 09:07:49
كلية العلوم
كتـب بواسطـة  امال عباس عبيد القره غولي عدد المشاهدات 114



مدير العلاقات العامة في جامعة بابل يدعو الى الارتقاء بالعلاقات العامة 



 أكد مدير العلاقات العامة في جامعة بابل عادل محمد طالب ان مؤسسة كالجامعة تعد من أهم المؤسسات المكونة للمجتمع، بل قد تكون أهمها على الإطلاق، انطلاقا من طبيعتها المتكونة من نخبة المجتمع وصفوته، وعقله المدبر، بالإضافة إلى الوظائف المصيرية المنوطة بها. لذلك كان من الأهمية بما كان أن تكون العلاقة بينهما علاقة تكامل وتقارب لا علاقة تصادم. وأعتقد أن المتحكم بهذه العلاقة هو الاتصال وطبيعة هذا الاتصال. ومن المعروف أن جهاز العلاقات العامة هو الذي يفترض فيه أن يكون المكلف والمسؤول عن حال وطبيعة هذا الاتصال كما هو الشأن في المؤسسات الحديثة باختلاف أنواعها بما فيها المؤسسات التعليمية كالجامعة. وتابع مدير العلاقات العامة حديثه : وبما ان العلاقات العامة على أنها نشاط إداري وتسييري يتم بصورة دائمة ومنظمة، تسعى المؤسسة من خلالها لإيجاد جو من التفاهم والتقارب مع من تتعامل معهم (الجمهور)، ولتحقيق هذا الهدف تسعى المؤسسة قدر الإمكان أن تكيف نفسها مع اهتمامات الجمهور، بحيث تطبق مبدأ الإعلام الواسع، وتسعى لإيجاد تعاون فعال معهم، وتأخذ بعين الاعتبار تحقيق مصلحة الجميع. واستنادا إلى التعريف السابق يمكن تعريف العلاقات العامة في المؤسسة الجامعية على أنها "وظيفة إدارية، تسعى من خلالها الجامعة لإيجاد جو من التفاهم والتقارب بين الإدارة والجمهور الداخلي من جهة، وبين الجامعة كمؤسسة والجمهور الخارجي من جهة ثانية، وذلك باستخدام وسائل وأشكال الاتصال المختلفة". ودعا عادل الى اهمية استثمار العلاقات العامة في جامعة بابل من قبل الكليات والمراكز العلمية بغية ايصال الرسالة الجامعية الى الجمهور بصورتها المطلوبة .