بحث في مؤتمر كلية الآداب بعنوان (تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على سلامة اللغة العربية)

التاريخ :02/05/2019 11:52:15
كلية الاداب
كتـب بواسطـة  رحاب حبيب صاحب الموسوي عدد المشاهدات 136

 جامعة بابل/ كلية الاداب

في إطار البحوث المقدمة  في المؤتمر الدولي الثالث لكلية الآداب  بجامعة بابل الذي عقد للمدة 17-18-2019   وضمن محور الإعلام قدم  د. عماد محمد فرحان و د. شافي جمعة الحلبوسي من كلية الإمام الأعظم بحثا بعنوان (تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على سلامة اللغة العربية).وجاء في ملخص البحث"  شهد عالمنا المعاصر الكثير من التغيرات، وجاء مصطلح العولمة ليكون هو الأبرز والأكبر بين الأحداث في نهاية القرن العشرين، وبداية القرن الحادي والعشرين، وقد أدى دخول هذا المصطلح إلى بلداننا العربية إلى الكثير من الاضطراب؛ لعدم معرفة مفهوم هذا المصطلح ومدى التأثير الذي سوف يقوم به في جميع المجالات ومنها اللغة القومية. حيث كان للعولمة مظاهر عديدة أبرزها وأخطرها العولمة الثقافية، ولا شك أن العولمة الثقافية هي أشد خطرا من العولمة الاقتصادية؛ على أساس أن الفكر هو المؤثر الأول في سلوك الإنسان وفي حياته، والإنسان أسير عقيدة وفكرة قبل أن يكون أسير معدته وبطنه ومطعمه ومشربه، والشيء الذي لا يجوز عولمته هو الثقافة؛ لأن الثقافة ليست هي العلم، بل هي ما يعبر عن خصوصية كل أمة، في عقائدها، وفي شرائعها، وفي قيمها، وفي نظرتها إلى الكون والحياة والإنسان، والى الدين والدنيا، والى الفرد والمجتمع. لذا، فالتقدم العلمي والتكنولوجي والطفرة التي شهدها العالم أحدثا خللا في اللغة العربية مما أدى الى ابتعاد تدريجي عن اللغة العربية؛ لذا فإن الوعي لمسببات هذه الظاهرة يجعل الفرد مسؤولا تجاه اللغة العربية مدركا لأهميتها، وهذا يتطلب وجود مؤسسات قادرة على التعريف وحث الناس على ضرورة الاهتمام باللغة العربية ومكوناتها".




اعلام كلية الاداب