بحث في مؤتمر كلية الآداب عن الطلبة و مواقع التواصل الاجتماعي

التاريخ :30/04/2019 15:04:36
كلية الاداب
كتـب بواسطـة  رحاب حبيب صاحب الموسوي عدد المشاهدات 76

 جامعة بابل/ كلية الاداب


في إطار البحوث المقدمة في المؤتمر الدولي الثالث لكلية الآداب بجامعة بابل الذي عقد للمدة 17-18-2019 وضمن محور الإعلام قدم . أ.د.محمد حسين علوان من  كلية الإعلام/جامعة واسط بحثا بعنوان" تعرض طلبة الجامعات العراقية لمواقع التواصل الاجتماعي".وجاء في ملخص البحث " حظيت استخدامات الإنترنت, لاسيما مواقع التواصل الاجتماعي مثل (الفيسبوك والتوتير اليوتيوب )، على إقبالا متزايداً, وطلباً كبيراً من قبل شرائح المجتمع المختلفة, خصوصاً في بلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال العام2011م, والذي عُرف بعام "الربيع العربي", الذي شهد مسيرات واحتجاجات وتوترات وثورات شعبية في عدد من بلدان المنطقة, ابتداءً من تونس فمصر وليبيا واليمن وسوريا, الأمر الذي عزز زيادة استخدام الانترنت, لاسيما بعض مواقع التواصل الاجتماعي, وذلك بدافع متابعة الأخبار والتطورات المتلاحقة في المنطقة. وتجدر الإشارة أن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات شهد منافسة شرسة خلال العام2011م, وأن مواقع التواصل الاجتماعي كانت الأكثر نمواً في العام نفسه, حيث دخلت في سباق مع الزمن لتقديم منتجات جديدة, وتحديثات على شكلها وتصميمها لاستقطاب أكبر عدد من المستخدمين, سواء في المنطقة العربية أو حول العالم, ولذلك رأيناها تساهم في إسقاط عدد من الأنظمة السياسية في المنطقة العربية, لا بل أن تأثيراتها امتدت إلى القارات الأخرى, وذلك ما حدث مثلاً في بريطانيا عندما تفجرت الاحتجاجات في مدينة لندن في آب 2011م, نتيجة ازدياد معدلات البطالة وخفض الإنفاق العام, وما حدث أيضاً في أمريكا عندما انفجرت الاحتجاجات في مدينة نيويورك في 17/تشرين الأول/2011م مطالبة باحتلال وول ستريت. ويشير مفهوم التفاعل الاجتماعي إلى تلك العمليات الإدراكية والشاعرية والسلوكية التي تتم بين الأطراف المتصلة, بحيث تتبادل هذه الأطراف رسائل كثيرة فيما بينها في موقف اجتماعي محدد زمنيا ومكانياً, ويكون سلوك كل طرف منها منبها لسلوك الطرف الآخر".



اعلام كلية الاداب