بحث في مؤتمر كلية الآداب بعنوان (صلة النص القصصي العراقي بمؤلفه بين الألفة والاقتراب) -أدمون صبري أنموذجا-)

التاريخ :27/04/2019 19:54:17
كلية الاداب
كتـب بواسطـة  رحاب حبيب صاحب الموسوي عدد المشاهدات 170

 جامعة بابل/ كلية الاداب


      في إطار البحوث المقدمة  في المؤتمر الدولي الثالث لكلية الآداب بجامعة بابل الذي عقد للمدة 17-18- 4 -2019  قدم  م.م. رشا غضبان محسن  من مديرية التربية في بابل بحثا بعنوان  (صلة النص القصصي العراقي بمؤلفه بين الألفة والاقتراب) -أدمون صبري أنموذجا- وجاء في ملخص البحث (تكمن أهمية هذه الدراسة في محاولة فهم علاقة القاص العراقي بنصوصه القصصية من خلال دراسة النتائج التي توصلت إليها بعض المناهج النقدية الحديثة حول علاقة النص بمؤلفه، وتطبيقها على نصوص القاص أدمون صبري، ولذلك تكوّن البحث من مقدمة ومبحثين: تناولتُ في المبحث الأول المناهج النقدية التي تعني بالعوامل الخارجية المؤثرة في القاص متمثلة بالمناهج (الاجتماعية، والسياسية، والاقتصادية) وأثرها على تطور القصة وعلاقتها بمؤلفها، مع دراسة لحياة القاص (أدمون صبري) وأثرها في قصصه بمختلف مراحل حياته. أما المبحث الثاني فقد تناولت فيه المناهج التي تعتني بالنص الأدبي ومدى إظهاره لشخصية كاتبه مع تحليل لقصص أدمون صبري لتوضيح مدى علاقة هذه النصوص بكاتبها . ثم خاتمة بأهم النتائج التي توصل إليها البحث، كان من أهمها: وجود أثر واضح للعوامل الاجتماعية والسياسية والاقتصادية في قصص أدمون صبري ففي المرحلة الأولى التي مرت بتا قصصه والتي تنتهي بعام 1958 تميزت القصص بالاغتراب بسبب الغموض والرمزية وعدم عرض الأحداث بصورة مباشرة؛ أما المرحلة الثانية المنتهية بعام 1973 فقد تميزت بالألفة بين المؤلف ونصوصه من خلال العرض المباشر وعدم الغموض، وقد أثر ذلك على جودة نصوصه في المرحلتين)).



اعلام كلية الاداب