دراسة في مؤتمر كلية الاداب تبحث (المنهج والاجراء في كتاب فسحة النص للدكتور عبد العظيم السلطاني)

التاريخ :27/04/2019 16:52:33
كلية الاداب
كتـب بواسطـة  رحاب حبيب صاحب الموسوي عدد المشاهدات 276

 جامعة بابل/ كلية الاداب


    في إطار البحوث المقدمة  في مؤتمر كلية الآداب الدولي الثالث الذي عقد للمدة 17-18- 4 - 2019  قدم أ.م. د. حسن غانم فضالة التدريسي في قسم اللغة العربية   في كلية الآداب بجامعة بابل بحثا بعنوان (المنهج والإجراء في كتاب فسحة النص للدكتور عبد العظيم السلطاني).وجاء في ملخص البحث "ان  هذا البحث يمثل محاولة في مجال نقد النقد الأدبي التطبيقي ، إذ اتخذ لنفسه أنموذجا يتمثل بكتاب(( فُسحة النص ــــــ الممكن النقدي في النص الشعري الحديث))من تأليف الدكتور عبد العظيم السلطاني.    لقد أخذ البحث على عاتقه النظر في هذا الكتاب من حيث المُتَّبع في التأليف  فضلا عن آليات المعالجة النقدية و استراتيجياتها ، فالكتاب يقع في خمسة فصول تُجسِّد خمس قراءات نقدية لخمسة نصوص شعرية متباينة الحجم والموضوع والطبيعة الفنية لهذا النص أو ذاك ، الأمر الذي انعكس على طبيعة تلك القراءات من المنهج والمعالجة الإجرائية ، فصار ممكننا وصفُ تلك القراءات بأنها سياحات حُرّة _ إلى حدٍّ ما _منهجا وإجراءً. 

         نقول : إلى حدٍّ ما .. لأن تلك القراءات لم تكن عشوائية أو تلقائية في تبني منهج ما وإقحامه على هذا النص أو ذاك ، بل اتخذت لنفسها استراتيجية اختيار المنهج المناسب للنص ؛ انطلاقا من النص وطبيعته والعودة عليه بما يساهم في الكشف عن أبعاده الدلالية و المضمونية بل الذهاب أبعد نحو احتمالاته وممكناته بطريقة واعيةٍ غايةً ومنهجيةَ بحثٍ ، ذلك لأنها رسمت لنفسها طريقتين في المعالجة وطبيعة القراءة تتمثل إحداهما بالقراءة الشمولية حين تكون ممكنات النص وشبكاته ( الدلالية و المضمونية والجمالية) عُرضة للمساءلة والتفكيك النقدي ، وأما القراءة الثانية فهي التي تركز على حقيقة ما تجد فيها مُعطىً مركزيا ، تقودُ مساءلتُه وتجليةُ حقيقته إلى إظهار مواطن الامتاع والانتفاع في هذا النص أو ذاك ". 


اعلام كلية الاداب