الطالبة فيروز يوسف تقدم مشروع بحث عن صبغات آزو
 التاريخ :  12/07/2018 10:51:49  , تصنيف الخبـر  كلية العلوم للبنات
Share |

 كتـب بواسطـة  زهراء عبود احمد  
 عدد المشاهدات  207

                                                          الطالبة فيروز يوسف تقدم مشروع بحث عن صبغات آزو
                              
  قدمت الطالبة فيروز يوسف المرحلة الرابعة قسم الكيمياء مشروع بحث تخرج بعنوان (تحضير صبغات آزو جديدة لمركب)
2  -Aminophenol with Hyroqunuinone, Catechol & Resorcinol
وقالت الطالبة تم تحضير صبغتي ازو ودراسة تفككهما بالعوامل المساعدة  للحد من تلوثها في حالة استخدامها صناعيا .  واضافت الطالبة  ان عضيدات الازو غير المتجانسة الحلقات والحديثة العهد نسبياً تشكل اهمية كبيرة وذلك لتطبيقاتها الواسعة الانتشار كنتيجة حتمية للاعداد الكبيرة والسريعة المتزايدة لهذا النوع من المركبات فقد استخدمت في مجالات مختلفة في الطب والعلوم والتكنلوجيا معطية نتائج لها أهمية كبيرة في الحياة. وبينت الطالبة استخدمت هذه المركبات في حقول الكيمياء المختلفة ومنها حقل الكيمياء التحليلية، حيث استغلت صفة اللون السائد لهذا النوع  من المركبات في الكواشف الطيفية وبخاصة كواشف الـ PAN و PAR وذلك من خلال قابليتها على التفاعل مع عدد كبير من الايونات الفلزية. حيث تعطي محاليل ملونة تختلف ألوانها عن تلك العائدة لمحاليل الكواشف المستخدمة،  ان استعمالات مركبات الازو تعتمد على التركيب الكيميائي وطريقة التطبيق، حيث تستعمل بصورة عامة في عمليات صباغة القطن والصوف والحرير الطبيعي والمطاط والبلاستك وفي الطباعة وفي العقاقير لان لها صبغات مثبطة لنمو الجراثيم . وبينت ان  الباحثون اهتموا كثيرافي  تحضير هذا النوع من العضيدات ودراسة خواصها وفعاليتها، الامر الذي يعني وجود طرائق مختلفة لتحضير هــذه المركبات التي تختلف باختلاف المواد الاولية المستعملة والمذيبات والاوساط والطرائق المتبعة 

 
لعمليتي تكوين ملح الديازونيوم والازدواج. لقد تم تشخيص هذه المركبات بوساطة اطياف الاشعة تحت الحمراء واطياف الاشعة فوق البنفسجية والمرئية. ففي التحضير الصبغات تم في اواني من الالمنيوم تستخدم كحمام ثلجي وذلك لكونها تحافظ على درجة الحرارة ويمكن اضافة ملح الطعام الى الثلج لتخفيض من درجة الحرارة بشكل اكبر وذلك لكون املاح الديازونيوم  تتفكك حتى في دراجات الحرارة المنخفضة  لذا يجب الاسراع في تفاعل الازدواج لتكوين الصبغة المقابلة .
                                                                                       عباس الجبوري / اعلام الكلية