جامعة بابل تشهد احتفالا كبيرا ابتهاجا بالذكرى الثالثة والعشرين لتأسيسها

التاريخ :22/04/2014 10:58:48
كلية التربية للعلوم الصرفة
كتـب بواسطـة  الاء الطائي عدد المشاهدات 1746

شهدت جامعة بابل  احتفالا كبيرا ابتهاجا بالذكرى الثالثة والعشرين لتأسيسها تضمن إقامة العديد من الفعاليات العلمية والفنية والثقافية  ووضع حجر الأساس للمدينة الطبية الجامعية وافتتاح عدد من المشاريع الجامعية المنجزة وذلك بحضور معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاستاذ علي الاديب وعدد من أعضاء مجلس النواب من بابل والحكومة المحلية ورؤساء الجامعات وممثلي مؤسسات الدولة ورجالات الادب والثقافة والفنون في مدينة الحلة الفيحاء وسط حضور طلابي وجماهيري غفير.

القى معالي الوزير اثناء حضوره الكرنفال الاحتفالي كلمة بالمناسبة اكد فيها ان جامعة بابل تعد  اليوم من الجامعات المهمة في البلاد التي تتقدم بابحاثها العلمية ونشاطها الدؤوب للتدريسيين وهي مثار للسعادة والاعتزاز وان الجامعات مهمتها ان تقدم الجديد في مجال الابتكار والاختراع والبحوث الجديدة التي  يمكن ان تطور المجتمعات بشكل عام وهذه هي مهمتها الاساسية ولذلك نريد من الابحاث وبما شاهدناه اليوم في الجامعة من معارض ونتاجات علمية كبيرة ان تطور المجتمع , ونريد من القناة الجامعية الفضائية ان تستعرض هذه النتاجات والانجازات العلمية ليرى الشعب العراقي والعالم كله مكانة الجامعات العراقية ومكانة العلم في العراق.

واضاف: ان لدى وزارة التعليم العالي رؤية واضحة  للنهوض بالتعليم العالي والبحث العلمي من خلال رسالة الوزارة وسعيها للتوغل من خلال هذه الجامعات والكليات في مناطق كانت تحلم ان تكون في يوم من الايام حاضنة لمثل هذه الكليات والجامعات  وعملية  التوسع الافقي جغرافيا وحاولنا ان نتفهم واقع هذه المناطق من النواحي الاجتماعية والجغرافية والموارد الطبيعية التي تتواجد فيها من اجل النهوض بواقع المنطقة فالعراق لايمكن له النهوض الا من خلال التعليم والبحث العلمي لذلك نحاول في الوزارة ان نفتتح جامعات متخصصة تحاكي حافات العلوم التي يحتاجها المجتمع.مشيرا الى ان جامعة بابل مثلا ستمتد افقيا على جغرافية هذه المحافظة حيث سيتم افتتاح العام الدراسي القادم كلية المسيب للهندسة والتكنولوجيا بالاضافة الى فتح العديد من المعاهد التقنية لتأييد وتعضيد العمل في مختلف القطاعات الصناعية في البلد لاسيما وان محافظة بابل تتمتع بالعديد من الصناعات المختلفة وان هذه المصانع لابد لها ان تعمل وتنتج وتحتضن الكفاءات التي تعتبر مخرجات لهذه الجامعة ولابد ان تتحول الجامعات الى جامعات منتجة والمحافظة هي الاخرى  ان تتحول الى محافظة منتجة تمتص البطالة من اوساط الخريجين .

 

واضاف: إن الوزارة "تواصل تنفيذ خطتها الكبرى بإنشاء مدن ومستشفيات جامعية في الجامعات العراقية تلبية للأغراض الطبية والتدريبية، وتلبية حاجات المجتمع، ومنها المدينة الطبية  المتطورة في جامعة بابل تعد  الأولى من نوعها في العراق". مؤكدا ان هذه المدينة الطبية "ستقدم خدماتها الطبية لمواطني محافظة بابل وباقي محافظات العراق إضافة الى الباحثين وطلبة المجموعات الطبية وهي جزء من خطة الوزارة لربط الجامعة بحاجات المجتمع والافادة منها في تدريب الطلبة والباحثين في كليات الطب، وأشار الى أن ( 11 )مركزا بحثيا متخصصا على وفق احدث المواصفات العالمية، سيكون من ضمن هذه المدينة الطبية التي ستقام على ارض مساحتها( 200) دونم".مشيرا الى ان الوزارة "تحرص على أن تكون الجامعات العراقية مراكز استقطاب مجتمعي تأخذ على عاتقها مهمة معالجة مشكلات المجتمع العراقي وتلبية حاجاته، فضلا عن تطوير وتنمية كل القطاعات الحيوية في العراق.

وقد اعلن  عضو البرلمان الدكتور هيثم الجبوري وضمن المنهاج الاحتفالي بشرى سارة لاساتذة وموظفي جامعة بابل  تضمنت موافقة دولة رئيس الوزراء على تخصيص (700 ) دونم لبناء دور ووحدات سكنية لاساتذة وموظفي الجامعة وتم تسليم الكتاب الرسمي الخاص بذلك الى رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور عادل البغدادي  كذلك تم ايضا في الاحتفالية عرض فيلم وثائقي بعنوان اشراقات جامعة بابل جسد الانجازات العلمية والعمرانية  الكبيرة المتحققة في الجامعة .

كما تم خلال الاحتفالية تكريم معالي وزير التعليم العالي الاستاذ علي الاديب من قبل رئيس الجامعة الدكتور عادل البغدادي كما اهدى محافظ بابل السيد صادق السلطاني  باقة من الزهور الى رئيس الجامعة ابتهاجا بالمناسبة.

 


كما افتتح معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ علي الأديب اعمال المؤتمر العلمي السنوي الرابع الذي عقدته كلية الدراسات القرانية بالجامعة  تحت شعار(البحث العلمي في ضوء القرآن الكريم  سبيل للوحدة الإسلامية ولتحقيق الوحدة الوطنية) الذي ناقش (73) بحثا أعدها (91) باحثا من جامعات عراقية وعربية واكد في كلمة القاها بالمناسبة :ان كلية الدراسات القرآنية من الكليات المهمة في صناعة الإنسان ضمن منهج أسلامي قرآني واضح ونريد من هذه الكلية أن تنتج لنا إنسان بقيم الإسلام ليستطيع أن يبني مجتمع جديد يؤمن بأخلاقيات الإسلام وبقيم الوحدة الإسلامية التي ننشدها جميعا من خلال قراءة القرآن الكريم وتلاوة آياته التي تعطي جانب القوة والتماسك للمجتمع وهي معادلة مضمونة النتائج وان الأمة مسؤولة عن هذا الحراك الخطاب الإلهي الموجه إلى الإنسان.


وقد اطلع معالي الوزير ميدانيا على الفعاليات العلمية والفنية الثقافية الواسعة التي اعدتها الجامعة بالمناسبة من معارض هندسية ومشاريع تخرج الطلبة ومعارض فنية ومعارض للصور الفوتوغرافية والفنون التشكيلية ومعارض لنتاجات التدريسيين البحثية وبراءات الاختراع واخرى للكتب المؤلفة والمترجمة والبحوث المنشورة في المجلات العالمية ومعارض فنية للصور واستعراض لبراءات الاختراع للاساتذة  والباحثين ومعارض للبرامجيات وتكنولوجيا المعلومات ومعارض لتقنيات شبكية واخرى للبرامجيات الحديثة ومعارض اخرى للكتاب العلمي كذلك ابداعات طلبة الجامعة في مختلف المجالات ومعارض علمية ضمت نماذج من الصخور والمعادن وبوسترات جيولوجية وعرض اجهزة ومعدات جيولوجية وكورسات حقلية وصور فضائية وجوية ونماذج متحجرات وعرض افلام جيولوجية.وقد اطلع معالي الوزير ميدانيا على الفعاليات العلمية والفنية الثقافية الواسعة التي اعدتها الجامعة بالمناسبة من معارض هندسية ومشاريع تخرج الطلبة ومعارض فنية ومعارض للصور الفوتوغرافية والفنون التشكيلية ومعارض لنتاجات التدريسيين البحثية وبراءات الاختراع واخرى للكتب المؤلفة والمترجمة والبحوث المنشورة في المجلات العالمية ومعارض فنية للصور واستعراض لبراءات الاختراع للاساتذة  والباحثين ومعارض للبرامجيات وتكنولوجيا المعلومات ومعارض لتقنيات شبكية واخرى للبرامجيات الحديثة ومعارض اخرى للكتاب العلمي كذلك ابداعات طلبة الجامعة في مختلف المجالات ومعارض علمية ضمت نماذج من الصخور والمعادن وبوسترات جيولوجية وعرض اجهزة ومعدات جيولوجية وكورسات حقلية وصور فضائية وجوية ونماذج متحجرات وعرض افلام جيولوجية.


من جانبه اوضح رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور عادل هادي البغدادي ان الجامعة شهدت خلال العام الماضي تطورات واسعة حيث تمكنت ان تحقق انجازات يشار لها بالبنان ..فعلى المستوى العلمي استبشرنا بحصول الجامعة على التصنيف  المعتمد دوليا والمعروف (QS) وفي نفس التصنيف حصلت الجامعة على اعلى رقم يمكن الحصول عليه في وسائل التعليم والخدمة المقدمة للطالب كما تمكن اساتذة الجامعة من نشر اكثر من (574 )بحثا علميا مرموقا في مجلات ذوات معامل تاثير مختلف وضمن صفحة اخرى في سجل انجازاتنا العلمية حصول عدد كبير من تدريسيي الجامعة على شرف رئاسة وعضوية لجان علمية في مجلات علمية عالمية مهمة ومتخصصة كذلك فقد حصلت مكتبة الجامعة المركزية على التصنيف الاول من بين الجامعات العراقية ضمن تصنيف مكتبة الكونكرس الامريكي لعام 2013 واتجهنا نحو العالمية فقد عقدنا اتفاقيات التوأمة مع افضل الجامعات في العالم وفي هذه اللحظة يدرس (42 )طالب وطالبة من جامعتنا في جامعات نورث هامتن وليفربول جون مورز البريطانيتين ولاهمية جامعتنا وسمعتها العلمية عالميا فقد استقبلت الجامعة طلابا من اندونسيا وطاجكستان وارمينيا وبسبب رصانة التعليم في جامعتنا  ايضا فانها اصبحت مرغوبة لدى الطلبة لاجل اكمال دراستهم الاولية والعليا فاصبح عدد الطلبة للدراسة الاولية اكثر من( 23 )الف طالب وطالبة وعدد الطلبة المقبولين في الدراسات العليا (800 ) طالب وطالبة في مختلف الدرجات العلمية (الدبلوم العالي والماجستير والدكتوراه) مؤكدا ان الجامعة تسعى بخطوات حثيثة للارتقاء بالواقع العلمي والبحثي من خلال خطة جديدة تعتمد على مراكز بحثية جديدة الى جانب المراكز الخمسة الموجودة حاليا.


وتابع رئيس الجامعة في كلمته قائلا: اما فيما يتعلق بالاعمال فقد خطت الجامعة خطوات مهمة وخلال مدة قصيرة تسابقنا فيها مع الزمن اقر (44 ) مشروعا استثماريا ضمن الموازنة التشغيلية وتنمية الاقاليم مدعومة من مجلس محافظة بابل والمحافظة وشركات المدينة واليوم وبرعاية معالي وزير التعليم العالي فقد وضعنا حجر الاساس لمشاريع مهمة في الجامعة تعكس الوجه المشرق لمستوى تقديم الخدمة التعليمية متمثلة في خمسة مشاريع هي مشروع تصميم المدينة الجامعية الطبية التي تضم اربع كليات طبية هي الطب و الصيدلة وطب الاسنان والتمريض ومستشفى تعليميا بسعة الف سرير وعشرة مراكز طبية مختلفة ومتنوعة، اضافة الى قاعات كبيرة للمؤتمرات ومشروع تصميم المدينة الجامعة ومشروع تنفيذ البنى التحتية ومشروع بناء المكتبة المركزية من سبعة ومشروع بناء قاعات دراسية بواقع(12) بناية كل بناية تحتوي على (12 ـ 24 )قاعة دراسية ووضع معالي الوزير أيضا الحجر الاساس لمشروع البناية الجديدة لجامعة بابل وبناية المكتبة المركزية المؤلفة من ستة طوابق وافتتح بناية البوابة الرئيسة لجامعة بابل وبناية كلية الدراسات القرآنية والقاعة الرياضية المغلقة  وملعبا  رياضيا خماسيا في مقر الجامعة.


إعلام الكلية


   18/01/2021 07:31:50
   18/01/2021 07:17:20
   18/01/2021 07:09:02
   18/01/2021 06:15:29
   17/01/2021 10:02:40
   18/01/2021 22:10:34
   18/01/2021 21:55:51
   18/01/2021 20:34:37
   18/01/2021 19:58:41
   18/01/2021 19:48:12