الأديب يدعو الأساتذة والطلبة إلى إطلاق مبادرات لنبذ الطائفية وتوحيد البلاد ومحاربة العنف والتطرف

التاريخ :02/06/2013 07:38:35
كلية التربية للعلوم الصرفة
كتـب بواسطـة  الاء الطائي عدد المشاهدات 948

university of babylon جامعة بابل وجه وزير التعليم العالي والبحث العلمي علي الأديب، الجامعات العراقية كافة بضرورة تشجيع الأساتذة والطلبة على القيام بمبادرات هدفها نبذ الطائفية وإشاعة روح التسامح والأفكار التي توحد بين أبناء الشعب العراقي، وتحذير كل طبقات المجتمع من خطورة المخططات التخريبية التي يتعرض لها العراق وضرورة درء الفتنة والتوجهات العنفية على مستقبل البلاد. جاء ذلك خلال كلمة للأديب ألقاها في اجتماع هيئة الرأي في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والذي ضم وكلاء الوزارة والمدراء العامين وكل رؤساء الجامعات العراقية.وقال الأديب أثناء الاجتماع، إن على رؤساء الجامعات العراقية وكل المؤسسات التعليمية، العمل بجدية على تشجيع الأساتذة والطلبة على إطلاق مبادرات توعية بين كل شرائح المجتمع العراقي وتثقيف كل طبقات المجتمع على خطورة الهجمة التخريبية التي يتعرض لها العراق"، مطالبا التدريسيين والطلاب الجامعيين "بأخذ دورهم الوطني في توحيد صفوف المجتمع العراقي للوقوف صفا واحدا أمام المخططات التي تهدف إلى تقسيم البلاد وجر أبناء العراق إلى صراعات داخلية بالنيابة عن قوى خارجية ظالمه تخطط لتأزيم الأوضاع في العراق وتدير مخططها من الخارج.وتابع الأديب أن "النخب الجامعية تمتلك ثقة المجتمع، وعليها أن تستثمر هذه الثقة في بث روح المواطنة ودرء الفتنة التي يريد أعداء العراق إشعالها لتخريب مستقبل البلاد وتدمير كل عوامل المواطنة والمساحات المشتركة التي تربط العراقيين من شرق البلاد إلى غربها ومن شمالها إلى جنوبها، وبكل انتماءاتهم وتوجهاتهم الدينية والقومية والفكرية.وأضاف الأديب أن "الجامعات التي تعول عليها كل بلدان العالم في بناء مستقبلها يجب أن تكون حواضن وطنية تساهم في توحيد البلاد وتمتين علاقات الأخوة والمصير المشترك لكل أبناء العراق، خصوصا أن الحرم الجامعي يجمع أبناء كل المحافظات العراقية على اختلاف انتماءاتهم وتوجهاتهم"، مبديا قناعته بأن "دور طلبة الجامعات وأساتذتها بات اليوم أكبر بكثير من مجرد تلقي العلوم، وتوسع الى مجالات تثقيف مجتمعهم على أهمية تعزيز روح المواطنة وبث الأفكار الوطنية التي توحد العراقيين وتمنع الأفكار الهدامة من التغلغل بين طبقات المجتمع".وفي ذات السياق، أكد الأديب "ضرورة أن تعمل الجامعات واللجان العلمية فيها على مراجعة المفردات الدراسية وتشذيبها من كل الأفكار التي تؤسس للتطرف والتكفير وإلغاء الآخر"، مشددا على أهمية أن تكون "التوجهات الوطنية الجامعة وروح المواطنة، هي الأساس في الثقافة التي يتلقاها الطلبة الجامعيين تمهيدا لترسيخها في المجتمع العراقي كله". الاء الطائي/إعلام الكلية


   25/02/2020 09:23:56
   24/02/2020 10:11:54
   24/02/2020 09:36:04
   20/02/2020 09:30:39
   20/02/2020 07:57:24
   29/02/2020 10:34:07
   28/02/2020 23:18:46
   28/02/2020 23:13:29
   28/02/2020 23:04:55
   28/02/2020 22:59:16