كلية التربية للعلوم الصرفة تستنكر العمل الإجرامي بالاعتداء على مرقد الصاحبي الجليل حجر بن عدي رضي الله عنه

التاريخ :07/05/2013 11:12:47
كلية التربية للعلوم الصرفة
كتـب بواسطـة  الاء الطائي عدد المشاهدات 2186

university of babylon جامعة بابل استنكرت كلية التربية للعلوم الصرفة جامعة بابل العمل الإجرامي الذي قام به التكفيريين بهدم ونبش مرقد الصحابي الجليل حجر بن عدي (رضي الله عنه) في ريف عدرا حيث أقام المسلحين احتفالية أثناء ارتكاب جريمتهم النكراء وذَكرت الانباء أن المسلحين عاثوا خرابا في المقام، وقاموا بإخلاء القبر، ونقلوا جثمان الصحابي الى مكانٍ مجهول فيما يشار الى أن جبهة النصرة التكفيرية هي التي تسيطر على منطقة عدرا حيث الضريح . وهي أحد فروع تنظيم القاعدة و تبنت جريمة تدمير ضريح الصحابي الجليل حجر بن عدي الکندي رضوان الله تعالي عليه . وبهذا الخصوص ألقى الدكتور إيهاب إبراهيم السعدي محاضرة يوم الثلاثاء الموافق 7/5/2013 الساعة العاشرة على قاعة المناقشات في الكلية حضرها السيد عميد الكلية الأستاذ الدكتور لؤي عبد الهاني السويدي والسادة معاوني العميد للشؤون العلمية والإدارية والسادة رؤساء الأقسام العلمية ونخبة من اساتذة وموظفي وطلبة الكلية موضحا فيها خطورة الفكر التكفيري المتطرف على المجتمع وما لهذا الفكر من مساؤى فكرية تلقي بضلالها على المجتمع .حيث أن استهداف مرقد الصحابي حجر بن عدي استخفافا برموز التاريخ الإسلامي، مؤكدا أن منفذي عملية نبش القبر "خارجون عن الدين"، وعلى المجتمع الدولي مسؤولية حماية الأضرحة والقبور والرموز المقدسة لجميع الأديان والطوائف في سوريا والعالم.مضيفا ان هذا مقام صحابي معروف و جليل من صحابة الرسول (ص)، مؤكدا ان نبش هذا القبر يعبر عن ثقافة هؤلاء و مشروعهم الحقيقي في سوريا.كما تطرق السعدي الى نبذة من حياة الصحابي الجليل حجر بن عدي الكندي هو حجر بن عدي بن معاوية بن جِبِلّة بن عدي الكندي ، وهو من قبيلة كندة اليمنية الأصل ، كنيته أبو عبد الرحمن ، لقب بالأدبر، وكنيته أبو عبد الرحمن، ويُعرف بحجر الخير الذي شهد صفين في جيش معاوية.كان حجر بن عدي قائدا عسكريا ، وكان معروفا بالشجاعة والشهامة والورع والتقوى والزهد والأمانة والصدق وهو من أعظم قادة الفتوحات الإسلامية وصف في كتب التراجم عند المسلمين عادة بأنه كثير العبادة حتى وصفه الحاكم في المستدرك براهب صحابة خاتم الأنبياء محمد بن عبد الله صلى الله عليه و آله و سلم ، و جاء في تفسير ابن كثير أن حجرا كان شجاعا تقيا ظهرت له كرامات في حروبه و شهادته في ما وصفه الطبري و ابن الاعثم بأنه كان فارسا في فتح العراق و ايران و الشامأسلم حجر وهو في مقتبل شبابه ، حيث انه وفد مع أخيه الأكبر هاني بن عدي على رسول الله محمد (ص) في أواخر حياته فأسلم على يديه وحسن إسلامه ، ويُعد حجر بن عدي من فضلاء صحابة النبي الأكرم محمد صلى الله عليه وسلم . آلاء الطائي /إعلام الكلية


   17/02/2020 06:55:05
   17/02/2020 05:49:27
   16/02/2020 07:52:44
   16/02/2020 07:07:33
   16/02/2020 07:02:27
   17/02/2020 19:55:41
   17/02/2020 19:38:29
   17/02/2020 19:00:18
   17/02/2020 18:05:20
   17/02/2020 17:58:44