روميات ابي فراس الحمداني دراسة فنية بحث تقدمت به الطالبة ( غفران كاظم عبدزيد )

التاريخ :18/07/2019 07:17:17
كلية التربية للعلوم الانسانية
كتـب بواسطـة  ريام حامد الصالحي عدد المشاهدات 234

1.     وفي خضم مرحلة الاسر هذه جاءت قصائد أبي فراس (الروميات) أي التي قالها في بلاد الروم، إذ كانت المرحلة التي مر بها الشاعر شديدة الالم فيها مرارة الانكسار وغربة الدار وذل الاسر وألم الجراح والفراق فضلا عن ان تأخر المفاداة قد ألهب احاسيس الشاعر وعواطفه.

2.     عبر أبو فراس في الصورة الفنية  في روميات بشكل بسيطا واضحا مرتبطا بالواقع الذي عاشه بعيدا عن التعقيد والغموض ويؤكد قدرته الفنية في التعبير عن تجربته الشعرية .

3.     مثلت الروميات بمجملها قصائداً فنية حملت أبعاداً انسانية وعاطفية كبيرة تعددت في موضوعاتها من مديح وفخر ورثاء وعتاب وغيرها.

4.     استعان الشاعر بالصورة التشبيهية والاستعارية والكنائية لبيان حالته النفسية تارة وسماته البطولية والخلقية تارة أخرى.

5.     كان للموروث الثقافي الدور الفاعل في مرجعياته الثقافية فنجده تارة يستعين بالقرآن الكريم وتارة أخرى بالشعر العربي القديم.

6.       كان الانتقاء للقافية والروي ملائمين للمضمون والشكل مما يسهم إسهاما واضحا في خلق حركة فنية تجعل نهاية الابيات تتشكل في سياق فني منتظم من جهة وتناسق الوحدة الصوتية من جهة أخرى.

7.      فقد ?حظنا في الديوان العديد من الألوان ذات الصفات الصوتية المتميزة؛  التي يضيف التكرار بعداً إيقاعياً ملفتاً ويثري الحروف، من ذلك تكرار  الحروف والكلمات والجمل او العبارات .