16/12/2011 الكـاتب البوابة العربية للاخبار المعمارية المشاهدات 1329

عرّاب التصاميم المستدامة في الشرق الأوسط

بالرغم من أن الشرق الأوسط لم يحطم أرقاماً قياسية حتى الآن في المجالات البيئية، تبقى الحقيقة التي لا يمكن إخفاؤها هي أنه قد أطلق عدداً من المبادرات المستدامة المذهلة التي لا يستهان بها. وهنا نطلعكم على سبعةٍ من هذه المشاريع المميزة المتوزعة بين أبوظبي والكويت والمغرب، والتي تتراوح بين مبنى مطار إلى مصرف واستادين رياضيين وغير ذلك، ولكنها كلها تعتمد على التصميم السلبي وتقنيات البناء التقليدية التي تستهدف تخفيض درجات حرارة الصيف الحارقة.
المرفقات عرّاب التصاميم المستدامة في الشرق الأوسط.doc