انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


دراسة في كلية القانون تبحث الصياغة التشريعية لقانون الأحوال الشخصية

تاريخ النشر : 19/07/2018
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 188
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

بحثت دراسة في كلية القانون (ملاحظات قانونية في الصياغة التشريعية لأحكام قانون الأحوال الشخصية العراقي رقم (188) لسنة (1959) المعدل)، أعدها الأستاذ المساعد الدكتور عباس حسين فياض، والباحث الدكتور حميد سلطان علي, نشرتها مجلة المحقق الحلي التي تصدر عن الكلية.

بينت الدراسة أن قانون الأحوال الشخصية يعتبر من القوانين المهمة التي لها مساس مباشر بحياة الناس، فهو القانون الذي يعنى بشؤون الأسرة ويضع القواعد القانونية التي تكفل حل كل الإشكالات التي تواجه الأسرة في الحياة العملية، فمسائل الزواج والطلاق والنفقة والعدة والحضانة والنسب والولاية والوصية والميراث وغيرها تدخل في صميم حياة الناس اليومية .

وأوضحت الدراسة أن مشرعي قوانين الأحوال الشخصية في مختلف بلدان العالم يحاولون جاهدين  وضع قوانين محكمة  ومتماسكة ودقيقة، ويحاولون الارتقاء بها عن النقص أو الخطأ أو الغموض أو التعارض، وذلك من خلال صياغة نصوصها صياغة واضحة ودقيقة وبلغة قانونية سليمة  وبنصوص متسلسلة يكمل بعضها البعض الآخر، الأمر الذي يسهل على رجل القانون قاضيا كلن أم محاميا أن يطبق هذه النصوص أو يتعامل معها دون مشاكل أو معوقات .
علي حسن كريم