انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


طلبة التمريض يقدمون دراسة عن تقييم الممارسات المنزلية التقليدية للأمهات فيما يتعلق بالعدوى التنفسية العليا

تاريخ النشر : 20/06/2018
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 204
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

قدم فريق من طلبة كلية التمريض دراسة عن  (تقيم الممارسات المنزلية التقليدية للأمهات فيما يتعلق بالعدوى التنفسية العليا الحادة للأطفال دون سن الخامسة)، بإشراف الدكتورة نهاد الدوري . تناولت الدراسة العدوى التنفسية الحادة وهي عبارة عن التغيرات الالتهابية الحادة في الجهاز التنفسي من الغشاء المخاطي للأنف إلى الحويصلات الهوائية مع تغيير في فسيولوجيا الجهاز التنفسي.

 وتهدف الدراسة إلى تقييم الممارسات المنزلية للأمهات التقليديات المتعلقة بالعدوى التنفسية الحادة للأطفال دون سن الخامسة، وتم تنفيذ التصميم الوصفي (غير الاحتمالي) في مستشفى بابل للأطفال والأمهات - وحدات الطوارئ ووحدات الأطفال، كما تم تطبيق الدراسة على عينة من (100) طفل يشتكون من عدوى الجهاز التنفسي الحادة، وتم جمع البيانات من خلال استبيان تم إنشاؤه لغرض الدراسة يتكون من 3 أجزاء الجزء الأول يتعلق بالبيانات الديموغرافية للوالدين والأطفال، والجزء الثاني يتعلق بالأطفال المصابين بالعدوى في الجهاز التنفسي العلوي، والجزء الأخير المرتبط بمثل هذه الاستخدامات لممارسة الأمهات التقليديات.

وتم تحليل البيانات من خلال تطبيق البرنامج الإلكتروني SPSS (حزمة إحصائية للعلوم الاجتماعية) التي كشفت عن أن مستوى معرفة الأمهات معتدل، وأشارت إلى أنه من خلال غالبية عدد قليل جداً من السكان يوافقون على الرضاعة الطبيعية ومعظمهم يختلفون بشأن تناول السوائل الدافئة خلال فترة المشكلة، بالإضافة إلى الترابط الكبير بين تعليم الأمهات بمعرفتهن.

 

مهدي السلامي