انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


باحثة في جامعة بابل تبحث واقع الوسائل التعليمية الحديثة

تاريخ النشر : 14/06/2018
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 376
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

أعدت الدكتورة أمل حسن إبراهيم الغزالي الباحثة في كلية الفنون الجميلة دراسة عن واقع الوسائل التكنولوجية الحديثة المتوفرة ودرجة استخدامها من قبل مدرس التربية الفنية كمعينات تعليمية للطلبة المعاقين سمعيا في معهد الأمل للصم والبكم في بابل .

وبينت الباحثة أبرز الصعوبات التي يواجهها معلم التربية الفنية في استخدامها, حيث كشفت واقع توفر الوسائل التكنولوجية التي من الممكن استثمارها ايجابيا لتفعيل الموقف التعليمي  .

                 

هدفت الدراسة إلى تعرف توافر واستعمال المعينات السمعية الحديثة للطالب المعاق سمعيا، وأهم الصعوبات التي تواجه مدرس التربية الفنية في معهد الأمل للصم والبكم للعام الدراسي 2016-2017, ويشمل مجتمع البحث الكادر التعليمي لمعهد الأمل للصم والبكم البالغ عددهم (23) معلما ومدربا وباحثا والعينة (21) معلما ومدربا وباحثا, واستخدمت الباحثة أدوات منها الملاحظة والمقابلة والاستبانة, واستخدمت منهج تحليل المحتوى للاستبانة والمنهج الوصفي التحليلي للمقابلة والملاحظة، وخرجت بنتائج كان أهمها عدم توفر الوسائل التعليمية الحديثة للطالب المعاق في معهد الصم والبكم إلا بنسبة ضعيفة مقدارها (4%), وإن توفر الوسائل التعليمية لمعلم التربية الفنية فقير جدا في معهد الأمل للصم والبكم في محافظة بابل.

ودعت الباحثة إلى أهمية توفير أجهزة تكنولوجية حديثة لمدرس التربية الفنية في معهد الأمل للصم والبكم تمكنه من زيادة فاعلية الموقف التعليمي، كما دعت إلى ضرورة توفير معينات سمعية تكنولوجية حديثة للطلبة المعاقين سمعيا في معهد الأمل للصم والبكم بغية تسهيل تواصلهم في الموقف التعليمي.

وناشدت الباحثة الحكومة العراقية توفير مختبرات حاسوب مجهزة بشبكة انترنت تسهم في مساعدة مدرس التربية الفنية والطالب المعاق في عرض وتلقي المعلومات،  وقيام المعهد بإقامة دورات تأهيلية تسهم في إضفاء خبرات لمعلم التربية الفنية في استخدام وصيانة وإنتاج الوسائل التعليمية الحديثة المختلفة.

واقترحت الباحثة دراسة واقع استخدام الوسائل التعليمية الحديثة لمدرس التربية الفنية في المدارس الثانوية، ودراسة واقع استخدام الأجهزة التكنولوجية الحديثة في الإضاءة المسرحية لعروض كلية الفنون الجميلة.

عماد الزاملي