انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > القسم الاعلامي من الشبكة > الرئيسية


قسم الفنون المسرحية في كلية الفنون الجميلة يناقش ثقافوية الفعل الترجمي لكتاب فن الشعر لأرسطو

تاريخ النشر : 07/12/2017
عدد مشاهدات هذا الموضوع : 295
تم نشر الموضوع بواسطة : ندى موسى الرماحي

نظم قسم الفنون المسرحية في كلية الفنون الجميلة محاضرة ثقافية حملت عنوان "ثقافوية الفعل الترجمي..فن الشعر انموذجا"، ألقاها الدكتور محمد أبو خضير بتقديم الدكتور حميد الزبيدي، وحضور رئيس القسم الدكتور عامر صباح المرزوك، وعدد من أساتذة وطلبة القسم.

وبين الدكتور عامر صباح المرزوك  رئيس قسم الفنون المسرحية أن المحاضرة تأتي ضمن نشاطات القسم في اقامة مجموعة من المحاضرات والندوات الثقافية التي لها علاقة بالجوانب الاكاديمية والتي من ضمنها إلقاء محاضرة مهمة عن قراءات لكتاب فن الشعر لأرسطو الذي تم ترجمته لأكثر من ترجمة علمية .

             

مضيفا أن هذه المحاضرة سوف تقف عند هذه الترجمات في قراءة جديدة لها ومحاولة الجمع مابين الدرس الأكاديمي والجانب الثقافي والإبداعي.وأشار الدكتور المرزوك إلى أن القسم قد أعد العديد من البرامج التي لها علاقة مع المجتمع ولها علاقة بالجانب الثقافي والإبداعي لكي نستطيع أن، نكون جزءا من هذا المجتمع وأن تكون هناك خطوات للجانب الاكاديمي في الحياة الثقافية بشكل عام.

وبين الدكتور محمد أبو خضير أن المحاضرة دشنت اليوم نوعا ما في قراءة فن الشعر لأرسطو بعيدا عن آليات ومعياريات الترجمة، فالمحاضرة ناقشت مابين أول ترجمة حدثت وربما نقلت إلى العربية وأخذت ترجماتها التي بدأت في اطراف القرن التاسع والقرن العشرين، وهذه المرحلة قد شهدت العديد من التغيرات الاسكمولوجية والمعرفية والذائقية إضافة إلى أن هناك نوعا من الهوياتية في الترجمة وإعدادها ومفهومها وعلاقتها بالدراسات الثقافية.

وأشار الدكتور محمد حسن حبيب إلى أن المحاضرة تعد من المحاضرات الأكاديمية والثقافية المهمة كونها تتعلق بمادة السمنار أو البحث العلمي الذي يقوم به الأساتذة في قسم الفنون المسرحية.

مضيفا أن المحاضرة تناولت الفعل الترجمي لكتاب فن الشعر لأرسطو الذي يعد من الاهمية بمكان وقد ترجم لأكثر من ترجمة، منها ترجمات معروفة في اللغة العربية، فضلا عن تدريس هذا الكتاب المهم في النقد في مفاهيم الدراسات الاولية والعليا لاسيما في مادة علم الجمال، حيث أن المسرح ينهل كثيرا منذ بداية تأسيسه حتى الآن من هذا العلم الثري كونه يتعلق بجماليات العرض المسرحي والسينغرافيا والألوان والأداء والإخراج وبكل ما يتعلق ببنية جماليات الخطاب المسرحي.

عادل محمد

اهم الاخبار في موقع جامعة بابل

كلية هندسة المواد تعد دراسة عن تأثير الكالسيوم على البولي بروبلين

دراسة في كلية العلوم للبنات تناقش العزلات البكتيرية

رئيس جامعة بابل يوجه بتشكيل لجان لإعادة النظر بالمناهج الدراسية

كلية العلوم الصرفة تعقد حلقة عن دور الرياضيات بعملية الاختفاء

رسالة ماجستير في كلية التمريض تناقش مخاطر أداء الممرضين

ورشة عمل حول برنامج جرد المواد الكيمياوية

اختيار عدد من تدريسي كلية التربية البدنية في لجان مؤتمر الإبداع الدولي

جامعة بابل تشارك في اجتماع أقسام النشاطات الطلابية

دراسة في كلية التربية للعلوم الإنسانية تكشف ضعف مستوى التفاؤل الاستعدادي لدى المعلمين

دراسة في كلية التربية الأساسية تبحث الصورة الشعرية في شعر نازك الملائكة

دراسة في كلية العلوم للبنات تبحث استخدام جسيمات النانو في المجال الطبي

كلية هندسة المواد تقيم ورشة عن الإعلام الإلكتروني

كلية طب الأسنان تنظم ورشة عن تحسين الأمن الكيميائي للمختبرات

أطروحة دكتوراه في طب بابل تناقش الطفرات الجينية لمرضى التهاب الكبد الفايروسي

دراسة في كلية الصيدلة تناقش التهاب الكبد الفايروسي

دراسة في كلية التربية للعلوم الصرفة تبحث تأثيرات الإشعاعات على الإنسان

اهم الاعلانات الرسمية في موقع الجامعة

 اعلان

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 04/10/2018

 افتتاح دورة ضباط لحملة الشهادات الاولية والعليا

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 01/10/2018

 قناة قبول الطلبة النخبة

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 30/09/2018

 قناة قبول الطلبة النخبة

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 30/09/2018

 اعلان عن دورات لغة انكلزية

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 27/09/2018

 اعلان عن دورات لغة انكلزية

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 27/09/2018

 اعلان عن دورات لغة انكلزية

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 27/09/2018

 المعايير الخاصة بالترشيح لمنصب العميد

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 04/09/2018

 المعايير الخاصة بالترشيح لمنصب العميد

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 04/09/2018

 المعايير الخاصة بالترشيح لمنصب العميد

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 04/09/2018

 اعتماد مركز التوفل في جامعة بابل لأجراء اختبار المعادلة لاطباء الاسنان

    بواسطة أعلام جامعة بابل , 18/07/2018